الثقافة المصرية تحتفل مع الشعب الأوغندي بشهر رمضان

وزيرة الثقافة المصرية: حوارنا الثقافي مع أفريقيا لا ينقطع ويبرز ملامح حضارات شعوبنا.


فرقة السباعية تبهر جمهور أوغندا بالانشاد والمدائح النبوية.


القوة الناعمة لوزارة الثقافة تصل اوغندا

القاهرة ـ قدمت فرقة السباعية التابعة للهيئة العامة لقصور الثقافة من محافظة أسوان مجموعة من حفلات الإنشاد الدينى والصوفي احتفالا بشهر رمضان في عدة مدن بأوغندا أبهرت خلالها الجمهور ونالت إعجاب واستحان الشعب الأوغندي الذى تفاعل مع الفنانين المصريين مطالباً بتكثيف مثل هذه الفعاليات التي تعد أحد وسائل التقارب بين الشعوب الافريقية.
وحرص الشيخ شعبان رمضان موباج المفتي العام لأوغندا علي استقبال ولقاء أعضاء وفد وزارة الثقافة المصرية بالمجلس الأعلى للشئون الإسلامية في العاصمة كمبالا وثمَّن دور القوة الناعمة في التواصل بين أبناء القارة السمراء، كما أشاد موباج بالعلاقات مع مصر في مختلف المجالات، واصفا تلك العلاقات بالتاريخية والقوية والمتميزة بين البلدين والشعبين، مؤكداً أن البعثات الثقافية والفنية من أم الدنيا مصر تعكس العلاقات المتميزة بين البلدين وتطلعهما للعمل سويا لبناء مستقبل مشرق .
وقالت الدكتور إيناس عبدالدايم وزيرة الثقافة المصرية إن خارطة احتفالات الوزارة التي تم إعدادها للاحتفال برئاسة مصر للاتحاد الافريقى تتميز بالثراء والتنوع وتعدد الأنشطة الإبداعية التبادلية بين الوطن ودول القارة السمراء باعتبارها عمقاً استراتيجياً للبلاد، كما تبرز أهمية دور القوة الناعمة في التواصل بين شعوب الأرض الواحدة في حوار للثقافات لا ينقطع ويرمى إلى التفاهم والتعارف بهدف الاندماج والتكامل وتقريب المسافات بين أبناء القارة. 

وأشارت عبدالدايم إلى استثمار الفعاليات لإبراز ملامح الحضارة المصرية وإلقاء الضوء على ألوان الفكر والفن الحديث والمعاصر في حوار يجمع أدباء وفناني وفرق أبناء الأرض الواحدة .
وتأتي هذه الفعاليات الثقافية تنفيذا لمبادرات الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي التي أطلقها لتعزيز ودعم التواصل مع دول القارة السمراء واستكمالا لاحتفالات وزارة الثقافة برئاسة مصر للإتحاد الافريقي، والتي يأتي ضمن استراتيجيتها مد جسور التواصل الثقافي والفني مع دول القارة السمراء.