القهوة تنضم إلى معركة التخلص من البدانة

دراسة بريطانية حديثة تفيد أن الكافيين يعزز عملية خسارة الوزن عبر تفتيت الأنسجة الدهنية في الجسم وحرق السعرات الحرارية.


من الأفضل عدم شرب أكثر من ثلاثة أكواب من القهوة في اليوم


القهوة تساعد في إبطاء أو توقف نمو سرطان البروستاتا

لندن - تقول دراسة بريطانية حديثة إن القهوة تحارب البدانة عبر تفتيتها للدهون في الجسم وتوليد الطاقة اللازمة لحرق السعرات الحرارية.
يفيد علماء من جامعة نوتنغهام في بريطانيا أن المركبات الموجودة في المشروب العالمي وخاصة الكافيين، تعمل على تعزيز عملية خسارة الوزن الزائد وتفكيك الأنسجة الدهنية، وهذا ما يفسر شعورنا بالدفء بعد تناول القهوة.
وقال الدكتور ديفيد أغوس من فريق البحث "نشعر جميعنا بهذا الشعور الدافئ بعد شرب فنجان من القهوة، لأننا نحفز تلك الدهون البنية".
وأضاف في "سي بي إس"، وفقا لما نقله موقع سبوتنيك عربي "ومن الأفضل عدم شرب أكثر من ثلاثة أكواب من القهوة في اليوم، ويستمر الكافيين بالتواجد في جسمك لمدة 12 ساعة، فإذا شربت كوبا قبل النوم بعد الساعة الواحدة لن ترتاح لأن حتى الساعة السابعة سيكون نصف مستوى تركيز الكافيين لا يزال في جسمك".

القهوة سريعة التحضير
القهوة سريعة التحضير تزيد الوزن

وأوضحت الدراسة أن القهوة الطبيعية فقط تعزز عملية حرق الدهون، لكن القهوة سريعة التحضير على العكس تساهم في رفع الوزن، ويجب الحذر من تناولها بكل أنواعها في حال ضغط الدم المرتفع.
وفي وقت سابق، قالت دراسة يابانية إن القهوة تساعد في إبطاء أو توقف نمو سرطان البروستاتا.
وتؤدي البدانة إلى الكثير من الأمراض الخطيرة بما فيها أمراض القلب والسكري وارتفاع ضغط الدم، إضافة إلى أمراض الجهاز التنفسي كالربو وأمراض الجهاز العصبي كالاكتئاب والعصبية والتوتر والقلق.
وترتبط أيضا ارتباطا وثيقا بزيادة مخاطر الإصابة بنحو 13 نوعا من الأورام وهي سرطان الثدي والقولون والمستقيم والرحم والمريء والمرارة والكلى والكبد والمبيض والبنكرياس والمعدة والغدة الدرقية والمخ والحبل الشوكي وخلايا الدم.
ووفقا لمنظمة الصحة العالمية، فإن هناك أكثر من 1.4 مليار شخص من البالغين يعانون من فرط الوزن، وأكثر من نصف مليار شخص يعانون من السمنة، ويموت ما لا يقلّ عن 2.8 مليون شخص كل عام بسبب فرط الوزن أو السمنة.