باب الحارة يفتح الموسم العاشر بدون 'أم عصام'

الفنانة السورية صباح الجزائري تعتذر عن المشاركة في الجزء الجديد الذي تم تأجيل عرضه إلى رمضان 2020.


الفنانة سلمى المصري تنضم الى فريق المسلسل


سلوم حداد النجم الجديد لموسم باب الحارة العاشر

دمشق - نفت الفنانة السورية صباح الجزائري مشاركتها في النسخة العاشرة من مسلسل "باب الحارة" الذي جسدت في أجزائه التسعة الماضية دور "أم عصام" زوجة "أبوعصام" الذي لعب شخصيته الفنان عباس النوري.
وسيغيب أيضا الفنان عباس النوري عن الموسم العاشر الذي تولى تأليفه فؤاد شربجي ويخرجه مؤمن الملا، وهو من اشراف بسام الملا، ويتردد أن النوري اسبعد بسبب خلاف نشب بينهما لسبب لم يعرف حتى الآن.
وقالت الفنانة الجزائري في حديث لشبكة "سي إن إن" الأميركية إنها تعتذر للجمهور الذي ينتظر هذا العام الجزء العاشر من باب الحارة الذي تم تأجل عرضه لموسم رمضان 2020.

وأضافت "أشارك هذا العام في عملين هما سلاسل دهب، وورد أسود، الذي ألعب فيه شخصية جديدة ومختلفة أتمنى أن تنال إعجاب الناس."
ونفت الجزائري الأخبار المتداولة عن مشاركتها في مسلسل مشابة لباب الحارة ويحمل اسما قريبا منه، وأوضحت "لا صحة للأخبار المتداولة بشأن مشاركتي في باب حارة آخر، فأنا بدأت مع الأستاذ بسام الملا وسأبقى معه".
ونشرت صفحة "باب الحارة الجزء 10" على فيسبوك تفاصيل جديدة عن الجزء القادم من أحد أهم المسلسلات التقليدية التي انتشرت في الوطن العربي، وذكرت أن الفنانة سلمى المصري انضمت للعمل في شخصية جديدة دخلت أحداث الجزء العاشر.

وأعلنت الصفحة عن قائمة أبطال النسخة القادمة المكونة من: سلوم حداد، سلافة معمار، ميلاد يوسف، شكران مرتجى، مصطفى سعد الدين، مصطفى الخاني، محمد حداقي، جمال العلي، ليلى جبر، وفاء موصللي، يزن السيد، أيمن بهنسي، أريج خضور، عادل علي ومحمد خير الجراح.
وأكد الفنان سلوم حداد أنه لن يكون بديلا للفنان عباس النوري، مضيفا "سألعب شخصية جديدة في هذا المسلسل الذي سيشهد تغيرات كبيرة بأحداثه وتوجهاته التي ستبرز الوعي والثقافة والحضارة، وسيشهد المسلسل علاقات إنسانية واجتماعية ودرامية جديدة، وستدخل فيه شخصيات جديدة".
وأوضح حداد وفقا لصفحة المسلسل على فيسبوك أنه لمس تغييرا جذريا من كاتب مثقف في مسار الشخصيات وبنية العمل ككل، خاصة وأن الكاتب سبق وأن أنجز إحدى كلاسيكيات الدراما السورية وهو مسلسل "ابو كامل" الذي اخرجه علاء الدين كوكش.
وأضاف أن الحكاية راحت هنا نحو التركيز على احداث تاريخية حقيقية وتظهير واضح لنشاط الكتلة الوطنية ضد الاستعمار الفرنسي.