'بريكينغ باد' في حلة سينمائية

المسلسل الفائز بست عشرة جائزة إيمي وغولدن غلوب في خمسة مواسم فقط يعود في نسخة سينمائية.


فينس غيليغان نابغة

واشنطن – يعود مسلسل "بريكينغ باد" الذي حقق نجاحا كبيرا خلال السنوات الماضية، من خلال نسخة سينمائية على ما أعلن الممثل الأميركي براين كرانستون الذي أدى دور بطل العمل والتر وايت من دون أن يحدد ما إذا كان سيشارك في الفيلم.
ويُصنف هذا العمل الذي عُرض بين 2008 و2013 على محطة "ايه أم سي" عبر الكابل على أنه من أنجح المسلسلات التلفزيونية الأميركية  والعالمية على الإطلاق.

وفي خمسة مواسم فقط، فاز المسلسل بست عشرة جائزة "إيمي" و"غولدن غلوب".
وقال براين كرانستون (62 عاما) في تصريح ضمن برنامج "ذي دان باتريك شو" الإذاعي "بصراحة لم أقرأ السيناريو"، لذا "يُطرح السؤال هل سيكون والتر وايت جزءا من هذا الفيلم أم لا".
لكنه أكد أنه مستعد لتأدية دور الأستاذ الذي تحول مصنّعا للمخدرات في حال عرض عليه منتج المسلسل ومخرج الفيلم فينس غيليغان ذلك.

وأوضح "إذا ما طلب مني فينس غيليغان ذلك فسأفعل بكل تأكيد. إنه نابغة".
وأضاف "أنا متحمس للغاية لأن الأمر يتعلق بـ"بريكينغ باد". لقد كانت هذه الفترة الأهم في مسيرتي المهنية. وأنا أتحرق شوقا لملاقاة هؤلاء الناس مجددا حتى لو اقتصر ذلك على زيارة واحدة".
ولفت كرانستون الذي رُشح لنيل جائزة أوسكار عن دوره في فيلم "ترومبو" (2015) إلى أن الفيلم المستقبلي يركز خصوصا على "شخصيتين على الأقل من الشخصيات التي لم تنه مسارها" في المسلسل.