ثلاثة أنواع من الصداع تهاجم النساء أكثر من الرجال

الصداع يعد من أكثر المشاكل الصحية شيوعا وبعض أنواعه يصيب النساء بمقدار ثلاثة أضعاف أكثر من الرجال.


الصداع النصفي أكثر أنواع الصداع شيوعاً وأشدها ألماً


صداع التوتر لا يعيق أنشطة المريض اليومية


صداع الكافيين يرتبط بالإفراط في تناول القهوة أو التوقف المفاجئ عن تناولها

لندن - يعد الصداع المزمن من أكثر المشاكل الصحية شيوعا ويعاني منها الكثير من الناس وغالبا يؤثر سلبا على مجرى حياة الشخص ويعيق أنشطته اليومية، وصنف الأطباء هذا المرض في ثلاثة أنواع وفقا للأسباب التي تقف وراء الإصابة به.
صداع التوتر 
أكثر أنواع الصداع شيوعا، ويحدث بسبب تقلص عضلات الجبين، مما قد يؤدي إلى ألم خفيف إلى متوسط في جانبي الرأس، ووجع هذا النوع من الصداع لا يتعارض مع الحياة اليومية. 
ويمكن أن تتسبب الضوضاء العالية وتلوث الجو والشاشات الزرقاء الساطعة للأجهزة الالكترونية في حدوث صداع التوتر، لذلك يُنصح بالابتعاد عن الشاشات قدر الإمكان وتجنب مصادر الضوضاء.
الصداع النصفي 
أكثر أنواع الصداع شيوعاً وأشدها ألماً، ويمكن أن يسبقه أو يرافقه علامات تحذيرية وحسية مثل ظهور ومضات ضوئية أثناء الرؤية، ووخز في الذراعين والساقين وغثيان وقيء.

الصداع يصيب أكثر من 10% من الأشخاص بالمرض في جميع أنحاء العالم

وتمتد آثار الصداع النصفي في بعض الحالات إلى الضعف الإدراكي المؤقت وآلام جلدية، وتدوم آلامه من 4 ساعات وحتى 3 أيام.
وعادة يتركز الصداع النصفي على جانب واحد من الرأس ويؤدي إلى زيادة الحساسية للضوء والصوت والرائحة.
بشكل عام، يعتبر الصداع النصفي اضطرابًا عرضيًا ويمكن أن يكون ناتجًا عن العديد من عوامل نمط الحياة مثل الاستخدام المفرط لأدوية الصداع والإجهاد والتغيرات الهرمونية والأضواء الساطعة ونقص الطعام أو النوم والنظام الغذائي.
وللوقاية قدر الإمكان من هذه الحالة يجب على الأشخاص معرفة الأسباب الكامنة وراء هذا الصداع ومحاولة تجنبها.
والصداع النصفي أكثر شيوعا بين النساء، حيث يصبن به بمقدار 3 أضعاف أكثر من الرجال، فيما يصيب أكثر من 10% من الأشخاص بالمرض في جميع أنحاء العالم.
صداع الكافيين
يحدث صداع الكافيين بسبب الإفراط في تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين وعلى رأسها القهوة التي تزيد من تدفق الدم في الدماغ.
إن تناول الكثير من القهوة في يوم واحد يمكن أن يؤدي إلى صداع الكافيين كما أن الإقلاع المفاجئ يمكن أن يكون له تأثير مماثل.
ولتجنب هذا النوع من الصداع ينصح الأطباء بشرب الكافيين باعتدال، ويعتبرون أن تناول 250 مللترا من القهوة مرتين في اليوم أكثر من كافية.
وبشكل عام تصاب النساء بجميع أنواع الصداع بمعدلات أعلى من الرجال بسبب طبيعة هرموناتهن والضغوط الحياتية المختلفة.