حان الوقت لترتدي السيارات كمامات طبية!

هوندا تكشف عن فلتر هواء مخصص لنظام تهوئة السيارات يتيح القضاء على 99.8% من الفيروسات بواسطة سطح خاص قادر على التقاط الفيروس لإتلافه بتفاعل كيميائي.


بامكانه القضاء على الفيروسات في غضون 15 دقيقة من تشغيل التهوية بالسيارة


مرشح الهواء الجديد يجب استبداله سنويا أو بعد قطع مسافة 15 ألف كيلومتر

طوكيو - يخلع كثير من السائقين كماماتهم اثناء قيادة سيارتهم مدفوعين بشعور زائف بالامان من وباء كورونا خصوصا مع نوافذ مغلقة وان كانوا بمفردهم، لكن عملاقة السيارات اليابانية هوندا تعد بتحويل هذا الشعور الى حقيقة عبر كمامات للسيارات هذه المرة.

وتأكد هوندا ان بامكان "الكمامة" الجديدة للسيارة ستوضع على "وجه" السيارة، مثلما هو الحال بالنسبة للإنسان القضاء على 99.8% من الفيروسات.

والمنتج الجديد هو في الاصل فلتر هواء تحت اسم "كوروماكو" يوضع في صالون السيارة، ووعدت بأن يقضي على الفيروسات داخلها.

ويمكن القول إن هذا "الفيلتر" يقوم بوظيفة مماثلة لما تقوم به "كمامة الأنف والفم" التي يستخدمها الإنسان، أي منع انتشار الفيروسات.

وتوضح الشركة اليابانية أن المنتج له سطح خاص قادر على التقاط الفيروس، لإتلافه بتفاعل كيميائي لمادة فوسفات الزنك التي تستخدم في منع تكون الصدأ.

وبإمكان "كوروماكو" القضاء على الفيروسات الموجودة داخل أماكن الجلوس بالسيارة، مثل تلك التي تعلق بالإنسان عندما يقوم مثلا بالتسوق ولو لفترة قصيرة.

وتعتقد هوندا أن "كوروماكو" بإمكانه القضاء على 99.8% من الفيروسات التي تتحرك داخل السيارة في غضون 15 دقيقة من تشغيل التهوية بالسيارة، أما الفيروسات الموجودة على الأسطح فيقضى عليها خلال 24 ساعة.

وللمرشح الجديد عمر افتراضي ويجب استبداله سنويا أو بعد قطع مسافة 15 ألف كيلومتر.