'خرائط غوغل' تحصل أخيرا على خاصية الوضع المظلم

الشركة الأميركية تفعل الميزة على أجهزة الأندرويد على أن تتيحه قريبا للأجهزة العاملة بنظام التشغيل 'آي أو أس'.


الوضع المظلم يعد خيارا تصميميا جذابا ومريحا في الرؤية


الضوء الأزرق العادي في شاشات الهواتف يؤثر على درجة استجابة الإنسان للنوم

واشنطن - يعد "غوغل مابس" بلا شك أحد أهم تطبيقات الشركة، وقد لا نبالغ إذا وصفناه بأنه أحد أفضل تطبيقات الهواتف الذكية على الإطلاق، ويتيح التنقل في أي مكان بحرية مع معرفة الطريقة الصحيحة للوصول إلى الوجهة المطلوبة.
وتستمر الشركة الأميركية في تطوير التطبيق ومراجعته بشكل دوري، وأخيرا حصلت "خرائط غوغل" على الوضع المظلم الوضع المُظلم الذي يعد خيارا تصميميا جذابا ومريحا في الرؤية.
ومن المعروف أن الوضع الداكن سواء على الهواتف الذكية أو أجهزة الكمبيوتر أو داخل التطبيقات والبرامج ومواقع الإنترنت لا يضفي مظهرا جماليا ومختلفا وحسب، بل يسهل على القراء فى ظروف الإضاءة الضعيفة وخصوصًا قبل النوم، كما أن الضوء الأزرق العادي في شاشات الهواتف يؤثر على درجة استجابة الإنسان للنوم، لأن الدماغ يسيء فهم الضوء الأزرق مثل ضوء النهار، الإضافة إلى كونه موفرا لاستهلاك طاقة بطارية الأجهزة الإلكترونية.

الوضع المظلم يوفر استهلاك طاقة بطارية الأجهزة الإلكترونية

وأعلنت غوغل عن الوصول الرسمي للوضع المظلم لتطبيق "خرائط غوغل"، على أجهزة الأنرويد، بالإضافة إلى أن الشركة أعلنت في نفس الوقت عن وصول عدد من الميزات لتطبيقاتها الأخرى مثل أندرويد أوتو ورسائل غوغل وغيرها، و في الوقت الحالي وبعد التحديث سيتمكن المستخدم من تنشيط الوضع المظلم وقتما يشاء.
أما عن كيفية تفعيل الوضع المظلم في التطبيق فالعملية سهلة للغاية، كل ما عليك فعله - وبعد تحديث التطبيق - الدخول إلى قسم الإعدادات، وهنا ستجد خيار الوضع الداكن مع إمكانية تفعيله بشكل دائم أو مؤقت، فالتطبيق سيتحول إلى الوضع المظلم تلقائيًا، والعكس صحيح.
ولقد وصل التحديث بالفعل إلى عدد كبير من المستخدمين حول العالم، لكن غوغل صرحت بأنه مستمرة في توسيع نطاق إتاحته بشكل عام ولكافة الهواتف في الفترة القصيرة القادمة، بينما لم تشر الشركة إلى موعد وصول التحديث للتطبيق على الأجهزة العاملة بنظام التشغيل الآي أو أس.