خليفة بن زايد للأعمال الإنسانية تستثمر في العقول بمنح دراسية في مصر

المؤسسة الخيرية الإماراتية تعلن عن ثلاثين منحة جامعية في اختصاصات مختلفة بينها الطب والهندسة وإدارة أعمال.


منح تتوزع بين جامعة مصر الدولية والأكاديمية العربية للنقل والتكنولوجيا

أبوظبي - أعلنت مؤسسة خليفة بن زايد للأعمال الإنسانية الخميس عن دفعة جديدة من المنح الدراسية في جامعات مصرية، في إطار جهودها لدعم واسناد الطلبة في المنطقة.

وأسندت المؤسسة ثلاثين منحة دراسات عليا في تخصصات مختلفة.

وتشمل المنح اختصاصات مختلفة بينها المصائد السمكية، الهندسة البحرية، هندسة عامة، الطب، الصيدلة، القانون، التمريض، طب اسنان، وادارة أعمال.

وتتوزع منحة مؤسسة خليفة بن زايد للعام 2019 بين جامعة مصر الدولية والأكاديمية العربية للنقل والتكنولوجيا.

مؤسسة خليفة بن زايد للأعمال الإنسانية
خدمات انسانية تشع على منطقة الشرق الأوسط منذ 2007

وتعمل المؤسسة الإماراتية على دعم مشاريع التعليم المهني في دول المنطقة، كما تغطي الإحتياجات الصحية المتعلقة بسوء التغذية وحماية الأطفال بالإضافة إلى دعم المجتمعات الفقيرة.

وصلت مساعداتها المختلفة حول العالم لأكثر من 87 دولة منذ بداية نشأتها حتى تاريخه.

وعلى صعيد التعليم الجامعي والمنح الدراسية، تركزت أهداف المؤسسة الإماراتية على دعم ومساندة الطلبة المتفوقين، لتكملة دراستهم الجامعية.

وحصرت المؤسسة المنح الجامعية داخل الإمارات في تخصصين هما الطب والهندسة، فيما تشع على مجال واسع من البرامج الجامعية خارجها.

يذكر أن المستفيدين من برامج مؤسسة خليفة الإنسانية داخل الامارات وحدها يفوق الـ200 ألف طالب وطالبة في المدارس.