ديمي مور تبث الرعب النفسي في 'حيوانات الشركات'

الفيلم الجديد للنجمة الأميركية يطرح تساؤلا كبيرا عما سيفعله مجموعة من الأشخاص المتخاصمين إذا جمعهم ظرف قاهر في مكان واحد.


الفيلم يعيد بريتني سبيرز للسينما بعد غياب 17 عاما


عام 2019 حافل بالعديد من أفلام الرعب

عمان - تجسد النجمة الأميركية ديمي مور شخصية امرأة مغرورة تعمل مديرة تنفيذية لإحدى الشركات، تسجن مجموعة من الموظفين داخل مكاتبهم في فيلم الرعب النفسي "حيوانات الشركات".
يتولى باتريك برايس إخراج الفيلم وكتب السيناريو الخاص به سام برين، ويشارك في بطولته إلى جانب ديمي مور كل من النجوم إيد هيلمز وجيسيكا ويليامز ومارثا كيلي وكارات سوني ونسيم بيدراد وكالك ورثي ودان ياكدل وجينفر كيم.
وتلعب مور دور المديرة لوسي التي تأخذ موظفي شركتها في مغامرة خطيرة داخل نفس مقر الشركة التي تصنع أغذية مشبوهة.
وتروي قصة الفيلم معاناة الموظفين الذين تجبرهم لوسي على تنفيذ معسكر داخل الشركة في الوقت الذي تحدث فيه عاصفة بالخارج، وعليهم أن يصارعوا للبقاء في هذه الظروف القاسية حتى لو كان الثمن أكل لحوم البشر إذا نفد الطعام.
ويتعرض الموظفون خلال معسكرهم إلى ضغوط نفسية كبيرة تضطرهم للاعتراف بكل أخطائهم وكشف فضائح الشركة الخاصة باللحوم والأغذية التي تنتجها، وتصبح الحقائق جميعها مكشوفة أمام الجميع.
ويقدم الفيلم تساؤلا كبيرا عما سيفعله مجموعة من الأشخاص المتخاصمين في العمل إذا جمعهم ظرف قاهر وعليهم أن يتواصلوا مع بعضهم البعض، ويتساعدوا واضعين خلافاتهم بعيدا حتى يخرجوا من أزمتهم.

ويكون ثمن الخروج من الأزمة غاليا إذ تتكشف جميع الخيانات والتلاعبات المرعبة، ويتم في النهاية إنشاء تحالف موحد ضد عدو مشترك هو المديرة لوسي.
وفي فيلم "حيوانات الشركات" تعود المغنية العالمية الشهيرة بريتني سبيرز للسينما بعد غياب 17 عاما، حيث تظهر في مشهد يرتبط بهوس أحد شخصيات الفيلم بها كفنانة حقيقية.
ويحفل العام 2019 بالعديد من أفلام الرعب التي ستعرض فيها مجموعة متميزة من القصص المشوقة والمفزعة، مثل الجزء الثاني من فيلم "إت" و"مقبرة الحيوانات الأليفة" لكاتب الرعب الشهير ستيفن كينغ، والنسخة الثانية من فيلم "زومبي لاند" أحد أنجح وأبرز أفلام الظاهرة السينمائية التي تناولت قصص الموتى الأحياء، والنسخة الثامنة من سلسلة أفلام الدمية الممسوسة "تشاكي" التي تعد من أبرز أفلام الغموض التي ترتبط بفكرة اللعب القاتلة وغيرها.
ويكشف هذا الزخم طفرة في صناعة هذه النوعية من الأفلام في السنوات الأخيرة التي أصبحت تحظى بإشادات نقدية وترشيحات لجوائز سينمائية.
فيلم "حيوانات الشركات" سيخرج إلى دور العرض السينمائي في ابريل/نيسان المقبل.