ركلات الترجيح تضع انكلترا في ربع النهائي

منتخب 'الأسود الثلاثة' يفوز على نظيره الكولومبي بركلات الترجيح بعد تعادلهما في الوقتين الاصلي والاضافي.


اانكلترا تحقق المطلوب وتواصل مشوارها مع الكبار


انكلترا تضرب موعدا مع السويد في ربع النهائي

موسكو - بلغت انكلترا الدور ربع النهائي لكأس العالم في كرة القدم بفوزها على كولومبيا بركلات الترجيح 4-3 بعد تعادلهما 1-1 في الوقتين الاصلي والاضافي الثلاثاء في موسكو، لتلاقي السويد في الدور المقبل لمونديال روسيا.

وبدت انكلترا في طريقها الى حسم اللقاء بعدما تقدمت بهدف لهاري كاين (57 من ركلة جزاء) عزز به صدارته لترتيب الهدافين مع ستة أهداف. الا ان كولومبيا التي كانت تبحث عن معادلة انجاز 2014 حين وصلت الى ربع النهائي قبل الخروج على يد البرازيل المضيفة، خطفت التعادل اثر ركنيتها الأولى في اللقاء عبر ييري مينا (3+90).

وبعدما بقي التعادل سيد الموقف في الشوطين الاضافيين، احتكم المنتخبان الى ركلات الترجيح، وابتسم الحظ هذه المرة لانكلترا التي سدد لها ايريك داير الركلة الأخيرة التي منحتها بطاقة مواجهة السويد السبت في سامارا.

فوز بشق النفس لانكلترا
فوز بشق النفس لانكلترا

وتجنبت إنكلترا اللحاق بركب منتخبات كبرى ودعت مونديال روسيا 2018 باكرا، أولها ألمانيا حاملة اللقب التي خرجت من الدور الأول، قبل أن تتبعها الأرجنتين والبرتغال مع نجميهما ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو، وإسبانيا بطلة أوروبا 2008 و2012 والعالم 2010.

وهي المرة الأولى التي تتأهل فيها إنكلترا الى ربع النهائي منذ عام 2006 حين انتهى مشوارها على يد البرتغال بركلات الترجيح.

وتخلصت انكلترا من لعنة ركلات "الحظ" التي تفوز بها للمرة الأولى في كأس العالم، بعدما تسبب سابقا بخروجها من نهائيات 1990 (نصف النهائي أمام ألمانيا الغربية) و1998 (ربع النهائي أمام الأرجنتين)، و2006 (ربع النهائي أمام البرتغال).

وفي كأس أوروبا، احتكمت ايضا الى الركلات الترجيحية أربع مرات ولم تفز سوى مرة واحدة، وذلك في 1996 على اسبانيا في ربع النهائي، علما انها عادت وخسرت أمام ألمانيا في نصف النهائي بالطريقة نفسها، بعدما أضاع التسديدة الحاسمة مدربها الحالي غاريث ساوثغيت.