سامسونغ تتفوق بهاتف جديد قابل للطي

المحللون يتوقعون ألا تتمكن أبل من مضاهاة هاتف "غالاكسي فولد" قبل نهاية العام المقبل.


ألفا دولار سعر الهاتف الجديد


هاتف يُفتح مثل كتاب ليكشف عن شاشة بحجم كمبيوتر لوحي


سامسونغ تستحوذ على نحو خُمس السوق العالمية

سان فرانسيسكو/لندن - كشفت سامسونغ إلكترونيكس عن هاتف ذكي جديد بشاشة قابلة للطي يبلغ سعره نحو ألفي دولار في محاولة من الشركة للتفوق على أبل والمنافسين الصينيين وجذب اهتمام المستهلكين بعد تراجع في المبيعات.
تطرح سامسونغ الهاتف الجديد "غالاكسي فولد" في 26 أبريل/نيسان مستغلة شبكات اتصالات الجيل الخامس الأسرع. 
ويبدو الجهاز الجديد مثل الهواتف الذكية التقليدية لكنه يُفتح مثل كتاب ليكشف عن شاشة بحجم كمبيوتر لوحي صغير قياس 7.3 بوصة.
وقال د.ج. كوه الرئيس التنفيذي لسامسونغ إلكترونيكس في سان فرانسيسكو إن الجهاز "يرد على المشككين الذين قالوا إنه لم يعد هناك ما يمكن إنجازه في هذا المجال... نحن هنا لنثبت أنهم على خطأ".

غالاكسي فولد
شاشة كبيرة مثل كتاب

وتظل سامسونغ أكبر مصنع للهواتف الذكية في العالم وتستحوذ على نحو خُمس السوق العالمية لكنها عانت من تراجع أشد من تراجع السوق عموما العام الماضي.
ويتوقع المحللون ألا تتمكن أبل من مضاهاة هاتف سامسونغ الجديد قبل نهاية العام المقبل.
ورغم أن سعره البالغ 1980 دولارا باهظ جدا فإن بعض المستهلكين المولعين بمنتجات الشركة قالوا إنهم على استعداد لدفع هذا الثمن.
وكشفت سامسونغ أيضا عن العديد من الملحقات لمنافسة أبل مثل سماعات لاسلكية أطلقت عليها "غالاكسي بادز" يمكن شحنها لاسلكيا أيضا وهي خاصية وعدت أبل بطرحها في سماعات "إيربودز" لكنها لم تفعل بعد.
ومن المتوقع أن تكون شبكات الجيل الخامس أسرع عشر مرات من الجيل السابق مما سيحسن من تجربة مشاهدة الأخبار بالبث الحي والمباريات الرياضية.