سرقة لوحات لبيكاسو ومونيه ودالي وماتيس

بيكاسو يسرق من جديد

ريو دي جانيرو - قامت مجموعة تضم رجالا مسلحين بسرقة اعمال فنية لسلفادور دالي وبابلو بيكاسو وهنري ماتيس وكلود مونيه الجمعة من متحف في ريودي جانيرو على ما افاد المتحف.
وقال المكتب الاعلامي في متحف "لا تشاكارا دو سيو" في حي سانتا تيريزا الشعبي ان اربعة رجال مسلحين على الاقل دخلوا قاعات المتحف واستولوا على اربعة اعمال قيمة جدا وكتاب واعتدوا على خمسة سياح اجانب وسلبوهم اموالهم وحلاهم وجوازات سفرهم.
واوضحت مديرة المتحف فيرا دي الينكار ان اللصوص اختاروا الاعمال الاهم وهي لوحة "الرقصة" لبيكاسو وكتاب للفنان الاسباني بعنوان "توروس" ولوحة "مارين" للرسام الفرنسي كلود مونيه ولوحة "حديقة لوكسمبورغ" لمواطنه ماتيس ولوحة "دوس بالكونيه" للرسام الاسباني سلفادور دالي.
واوضحت الشرطة ان اللصوص تحركوا بسرعة وبعنف واعتدوا بالضرب على حراس وزوار.
وهدد اللصوص الحراس بقنبلة يدوية وارغموهم على وقف عمل كاميرات المراقبة الداخلية.