سلوم حداد: الدراما السورية فشلت في نقل الواقع

'القياضة' عزز الثقة بالدراما الإماراتية

أبوظبي - قال الفنان السوري سلوم حداد إن الدراما السورية فشلت في نقل الواقع، مشيرا إلى أن الأوضاع في في سوريا أهم بكثير مما تطرحه الأعمال الحالية "لأن الحقيقة أشد ضراوة وأقوى من مجرد مشاهد درامية".

ويخوض حداد أول تجربة إخراجية له عبر المسلسل التراثي الإماراتي "القياضة"، ويؤكد أن خبرته الفنية كممثل ساعدته كثيرا في هذا المجال.

ويضيف لصحيفة "الخليج" الإماراتية "قوة النص أثرت العمل والجهة الإنتاجية ربطت تفاصيل العمل بإتقان، سواء من ناحية بناء مدينة تراثية كاملة بديكورات مختلفة ومكلفة، وبيوت عريش حقيقية ودلالات مكانية قديمة عكست المرحلة القديمة التي عايشها أهل الإمارات، وبالأخص أهل دبا الفجيرة في فترة الستينيات".

ويرى أن "شفافية النص وبساطته عززت الثقة لأهل الإمارات في الدراما المحلية، بدون حالات من الفبركة الفنية والقصصية وبدون فلسفة تشوه العمل".

ويؤكد نيته خوض تجربة إخراجية مع الدراما الإماراتية، ويضيف "إذا توافرت عناصر فنية دسمة وجيدة، لا أمانع من خوض أي تجربة جديدة، لكن المشكلة هي في الإنتاج والتكاليف المادية للعمل".

يذكر أن حداد مقيم مع عائلته حاليا في إمارة "الفجيرة"، ويؤكد أنه لا ينوي العودة لسوريا في الوقت الراهن بسبب الحرب الأهلية المستمرة هناك منذ أكثر من عامين.