شرقاوي حافظ يترجم لثلاثة كتاب لأول مرة بالعربية

"اعترافات مؤجلة" لماجيلا بودوين، و"امرأة في حقيقة" لرافاييل مونتيير، و"يوغوسلافي.. أرض أبي" لجوران فينوفيتش أحدث أعمال المترجم والناقد شرقاوي حافظ.


"يوغوسلافيا.. أرض أبي" رواية عن الذين نجوا من الحرب في يوغوسلافيا، لكنهم لم ينجوا من مصائرهم المأساوية


"امرأة في حقيبة" رواية نفسية تغوص في أعماق النفس البشرية وتسأل سؤالًا: إلى أي مدى قد تسيطر رغبات الإنسان وهوسه عليه؟

"اعترافات مؤجلة" لماجيلا بودوين، و"امرأة في حقيقة" لرافاييل مونتيير، و"يوغوسلافي.. أرض أبي" لجوران فينوفيتش أحدث أعمال المترجم والناقد شرقاوي حافظ الصادرة عن دار العربي للنشر، والتي تكتسب أهمية خاصة كونها لكتاب يترجم لهم للمرة الأولى للعربية، وهم من دول غالبا لا يلقى الضوء على نتاجات أدبائها على الرغم من أنها حققت حضورا لافتا في الأوساط الأدبية الأوروبية، فالكاتبة البوليفية ماجيلا فائزة بـ "جائزة جابرييل جارسيا ماركيز لمنطقة أميركا اللاتينية" لعام 2015. وفازت روايتها الأولى "صوت الـ هـ" بالجائزة الوطنية للرواية بفنزويلا في عام 2014. ومونتيير حققت روايته "أيام رائعة" شهرة واسعة. بيعت حقوق ترجمتها لأكثر من 13 دولة، وظلت في قوائم الأكثر مبيعًا لعدة أشهر في البرازيل، أما فينوفيتش فهو كاتب سيناريو وروائي ومخرج وشاعر سلوفيني شهير.
اعترافات مؤجلة
في المجموعة القصصية "اعترافات مؤجلة" لماجيلا بودوين فانتازيا مختلفة، بين فتى يحاول أن يتحدى أمه وألا يكون صادقًا معها، وبين فتاة تسافر إلى بوينس آيرس لتشفى من معاناتاها النفسية والجسدية بالكتابة، وعن شعور الخزي الذي يلي الحب من النظرة الأولى، ورجل يعالج دموعه وحزنه الأبدي بـ"حمام الملح"، والفتاة التي ماتت وقت تنصيبها ملكة جمال، والفتاة ذات صداع مزمن من نوع نادر، والزمن الذي يغير مصير عاملة فندق ويجعلها تتنازل عن هويتها وتضطر أن تفقد حب عمرها في موطنها الأصلي، ورجل يذهب إلى ليلة الافتتاح على أمل أن تتغير حياته، وفتاة حبيسة حجرتها آملة في الخروج إلى العالم المنفتح، وقرب العلاقات ومتانتها حول موائد الطعام، وكرة القدم التي تجمع الجد بحفيده، وغيرها من القصص المثيرة. 

novel
معاناة الفرقة والانقسام والعنف والفقدان

من خلال المُشاهدة الدقيقة لهذه الحكايات، تجد تشابهات كثيرة بيننا وبين ما يحدث في هذه القصص. وعلى الرغم من غرابتها، لكنها سهلة ومفهومة تتركك بمشاعر وأفكار كثيرة حول ذاتك، فكل قصة تمس كلًا منا بشكل مختلف بما يتناسب مع أفكاره وتجعل كلًا منا يفكر في بساطة القصة وعمق المعنى. إننا نصل إلى آخر صفحة من كل قصَّة من قصص بودوين لنسأل أنفسنا: ما القصَّة وراء هذه القصَّة؟ 
وماجيلا بودوين كاتبة، وصحفية، ومُدرِّسة في الجامعة البوليفية. وُلدت في كاراكاس بفنزويلا عام 1973، وتقيم في "سانتا كروز دي لا سييرا" ببوليفيا منذ 2005. تدرِّس دبلومة الكتابة الإبداعية في جامعة سانتا كروز الخاصة. صدر لها كتاب تحت عنوان "نساء من كوستادو" في عام 2010. نُشرت هذه المجموعة القصصية بعنوان "تكوين الملح" في عام 2014 وفازت بـ "جائزة جابرييل جارسيا ماركيز لمنطقة أميركا اللاتينية" لعام 2015. وفازت روايتها الأولى، "صوت الـ هـ"، بالجائزة الوطنية للرواية في عام 2014.
يوغوسلافيا.. أرض أبي
"يوغوسلافيا.. أرض أبي" لجوران فوينوفيتش رواية عن الذين نجوا من الحرب في يوغوسلافيا، لكنهم لم ينجوا من مصائرهم المأساوية.
ربما سمعت عن الحرب التي دارت في يوغوسلافيا سابقًا، لكن كيف أثَّر تفكك هذه الجمهورية على شعبها؟ بنشوب الحرب في يوغوسلافيا وإعلان سلوفينيا وكرواتيا الاستقلال عنها، تفككت الدولة والأسر وتحولت إلى أعراق وشعوب ثارت بينهما البغضاء والعداوة وإلحاق التهم لبعضهم البعض، إلى أن صار الأمر صراعًا تتوارثه الأجيال بعد أن كانوا مجتمعين على حلم الفوز بكأس العالم 1990. على الرغم من تعدد أسباب الحروب والانقسامات التي تدور حولنا في كل مكان، وقد تكون مررت بها أنت وعانيت منها، لكن تبقى الآثار السلبية واحدة والمعاناة واحدة ومشتركة لكل الشعوب، معاناة الفرقة والانقسام والعنف والفقدان. هذا ما ستتابعه في هذه الرواية من خلال بطلها "فلادان"، الذي يعيش مثلنا جميعًا صراع الهوية وحياة ممزقة مشوشة مليئة بالذكريات السيئة، بالإضافة إلى صراعه مع أسرته ومع أبيه؛ "أهو أمر طبيعي أن تساعد مجرم حرب ليموت في سلام، حتى إن كان والدك؟"
تلك هي معاناة "فلادان" على مدار الرواية. وتتفكك أسرته، وتنتهي طفولته السعيدة. يختفي أبوه الذي كان ضابطًا في الجيش الشعبي اليوغوسلافي بعد الحرب، حتى يبلغه خبر وفاته. يعيش من بعدها حياة ممزقة مشوشة مليئة بالذكريات السيئة، حتى يُفاجأ أن أباه مجرم حرب وأنه على قيد الحياة. فيقرر البحث عنه، ولكن هل الأمر بهذه السهولة؟ إذا تمكن من مقابلته، أعليه أن يواجهه وينتقم منه ومن جرائمه أم يساعده ويعوِّض ما عاشه من طفولة بائسة وحرمان من مشاعر الأبوة؟ صراع كبير يعيشه "فلادان" مليء بالتحديات الكثيرة أمامه.
جوران فوينوفيتش كاتب سيناريو وروائي ومخرج وشاعر. ولد في عام 1980 في مدينة "ليوبليانا" بسلوفينيا. درس في أكاديمية المسرح والإذاعة والسينما والتليفزيون. نشر مجموعته الشعرية الأولى "إنه عالم جميل" في عام 1998. اشتهر بروايته "ارحلوا يا حثالة الجنوب" في عام 2008 والتي كانت مشروع سيناريو فيلم ورفعت الشرطة السلوفينية دعوى قضائية عليها، ولكن سحبوا الدعوى بعد غضب الجمهور وتسليط وسائل الإعلام. نالت الرواية جائزة "بريشيرن" الأدبية وجائزة "كريسنيك" في عام 2009. نشر بعدها كتاب "عندما يلتقي جيمي شو فيدل كاسترو" في عام 2010 وهو عبارة عن مقتطفات من الجرائد، وبعدها روايتنا هذه "يوغوسلافيا.. أرض أبي" في عام 2011 والتي نالت أيضًا جائزة "كريسنيك" في عام 2013، ثم نُشرت له رواية "شجرة التين" في عام 2016 والتي ستصدر قريبا الترجمة العربية لها. 

novel
بساطة القصة وعمق المعنى

امرأة في حقيبة
"امرأة في حقيبة" لرافاييل مونتيز رواية نفسية تغوص في أعماق النفس البشرية وتسأل سؤالًا: إلى أي مدى قد تسيطر رغبات الإنسان وهوسه عليه؟
تقوم أحداث الرواية حول الطالب "تيو أفيلار" بكلية الطب يختطف فتاة أحلامه ويأخذها في رحلة عبر البرازيل.
"تيو أفيلار" شاب وحيد. يعيش مع أمه المقعدة وكلبها في ريو دي جانيرو. ليس لديه الكثير من الأصدقاء، والحالة الوحيدة التي يشعر فيها بمشاعر إنسانية صادقة هي عندما يكون بصحبة الجثة التي يتدربون عليها في الكلية. يستمر حاله هكذا حتى يقابل "كلاريس". فتاة عكسه تمامًا: رائعة الجمال، وعفوية، ولا تخاف من التعبير عن رأيها بصراحة. يراها "تيو" من هنا، فيصبح مهووسًا بها تمامًا. فيبدأ بمراقبتها، والسير وراءها في كل مكان، فيذهب وراءها إلى جامعتها، ثم إلى منزلها، وعندما يصارحها بحبه لها، وترفضه يقوم باختطافها. يريد "تيو" أن يثبت لها بأنه يحبها، وأن لا أحد غيره سيهتم بها مثله وسيقدرها مثله. لكن، مع مرور الوقت، يغرق "تيو" أكثر وأكثر في الحفرة التي ألقى بنفسه فيها، ويكتشف في نفسه بأنه لن يسمح لشيء بالوقوف في طريق حبه ورغباته.
رافاييل مونتيز كاتب ومحامي ولد عام 1990 في ريو دي جانيرو. نُشرت له العديد من مجموعات القصص القصيرة وقصص الغموض والجريمة. وعندما كان في العشرين من عمره، أبهر النقاد وعامة القرَّاء بروايته "روليت"، وهي رواية جريمة. ترشَّح بعدها عام 2010 لجائزة بينفيرا الأدبية، وحصل على جائزة "ماتشادو ب أسيس" التي تمنحها مكتبة البرازيل الوطنية عام 2012، وجائزة ساو باولو الأدبية عام 2013. وهو في الرابعة والعشرين، نشر روايته الثانية هذه تحت عنوان "أيام رائعة"، وتلقت على الفورة شهرة واسعة واستقبال نقدي مشجع. بيعت حقوق ترجمتها لأكثر من 13 دولة، وظلت في قوائم الأكثر مبيعًا لعدة أشهر.