طالبان تستبق التوصل لاتفاق مع واشنطن بمهاجمة قندوز

مقاتلو طالبان يحتمون بالمنازل مما يجعل من المستحيل على القوات الأفغانية والأميركية شن ضربات جوية وسط أنباء عن مقتل 34 منهم.


مقتل جندي اميركي في عمليات قتالية

كابول - قال مسؤولون في الحكومة الأفغانية وحركة طالبان إن مقاتلي الحركة هاجموا مدينة قندوز بشمال أفغانستان السبت رغم قرب توصل الحركة على ما يبدو لاتفاق مع الولايات المتحدة على سحب القوات الأميركية من البلاد.

ولا يزال القتال مستعرا في قندوز بعدما شنت طالبان هجمات من عدة اتجاهات مساء الجمعة مما دفع القوات الأفغانية للتصدي لها والدفع بتعزيزات لمنعها من السيطرة على أنحاء في المدينة.

وانقطعت الكهرباء ومعظم الخدمات الهاتفية في حين لاذ السكان بمنازلهم.

وقال أحد السكان ويدعى خال الدين "المدينة خالية تماما والمتاجر مغلقة والناس لا تبرح أماكنها ويمكن سماع دوي نيران الأسلحة الخفيفة والثقيلة في عدة أنحاء بالمدينة".

المدينة خالية تماما والمتاجر مغلقة والناس لا تبرح أماكنها ويمكن سماع دوي نيران الأسلحة الخفيفة والثقيلة في عدة أنحاء بالمدينة

وقال مسؤولون حكوميون في قندوز وكابول إن مقاتلي طالبان يحتمون بالمنازل مما يجعل من المستحيل على القوات الأفغانية والأميركية شن ضربات جوية. وأضافوا أن بعض مقاتلي الحركة دخلوا المستشفى الرئيسي في المدينة.

وقالت وزارة الداخلية إن 34 على الأقل من أفراد طالبان قُتلوا في عمليات برية وجوية بثلاث مناطق في قندوز وإن عمليات التمشيط لا تزال جارية هناك.

وقال صديق صديقي المتحدث باسم الرئيس أشرف غني "تتصدى قوات الأمن لهجوم طالبان على أجزاء بمدينة قندوز. الأولوية بالنسبة لها هي حماية المدنيين".

وأكد ذبيح الله مجاهد المتحدث باسم طالبان الهجوم على المدينة.

وقندوز مدينة استراتيجية في شمال البلاد كادت طالبان أن تبسط سيطرتها عليها مرتين خلال الأعوام الماضية. ويتزامن القتال فيها مع نمو التوقعات بقرب توصل مفاوضي الولايات المتحدة وطالبان في العاصمة القطرية الدوحة إلى اتفاق يشمل جدولا زمنيا بسحب القوات الأميركية من أفغانستان.

وقالت وزارة الخارجية الروسية الأربعاء إن روسيا مستعدة للقيام بدور الضامن في أي اتفاق للسلام في أفغانستان تبرمه الولايات المتحدة مع حركة طالبان.

وكانت طالبان ذكرت في وقت سابق أنها بصدد التوصل إلى اتفاق مع مسؤولين أميركيين يشمل انسحاب القوات الأميركية من أفغانستان مقابل تعهد الحركة المسلحة بألا يصبح البلد في المستقبل ملاذا للإرهاب الدولي.

المفاوضات مع طالبان
طالبان بصدد التوصل إلى اتفاق مع مسؤولين أميركيين يشمل انسحاب القوات الاجنبية من أفغانستان

ونقلت وكالة تاس الروسية للأنباء عن ماريا زاخاروفا المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية قولها "الجانب الروسي مستعد لأن يكون الطرف الثالث عند التوقيع على الاتفاق بين الولايات المتحدة وحركة طالبان أو أن يكون الضامن لكيفية تنفيذه".

وافادت بعثة الدعم الحازم التابعة لحلف شمال الأطلسي (ناتو) في أفغانستان في بيان أن جنديا أميركيا قُتل خلال عملية قتالية في البلاد.

ولقي إجمالي 15 جنديا أميركيا حتفهم في أفغانستان منذ بداية العام وسط تصعيد عسكري من قبل طالبان.

ولا يزال في أفغانستان نحو 14 ألفا من القوات الأميركية التي تنفذ مهام التدريب والمشورة للقوات الأفغانية كما تنفذ عمليات لمكافحة التمرد. ويوجد كذلك في أفغانستان مهمة لحلف شمال الأطلسي قوامها 17 ألف جندي يوفرون الدعم للقوات الأفغانية.