'كأس العرب' يعود الى الاضواء بحلته الجديدة

البطولة الوحيد ةالتي تضم منتخبات اسيوية وافريقية

نيقوسيا - اعتبر بيار كاخيا رئيس وورد سبورت غروب لمنطقة الشرق الاوسط، الشركة الراعية لكأس العرب المقررة في السعودية صيف 2012 بان هذه الكأس غابت كثيرا عن الانظار رغم اهميتها البالغة خصوصا انها الوحيدة التي تضم منتخبات من القارتين الاسيوية والافريقية، مشيرا الى انه تم تخصيص جوائز مالية محفزة للمنتخبات المشاركة فيها.

وقال كاخيا في تصريح لوكالة "فرانس برس" "كأس العرب حدث هام توارى عن الانظار لفترة طويلة وكان لا بد من تفعيلها بحلة جديدة لانها بطولة في غاية الاهمية وهي الوحيدة التي تجمع بين منتخبات اسيوية وافريقية".

وكشف كاخيا "تم تخصيص جوائز مالية محفزة للمنتخبات المشاركة كافة بحيث يحصل البطل على مليون دولار والثاني على 600 الف والثالث على 350 الفا، في حين سيحصل كل منتخب مشارك على مبلغ مقداره 200 الف دولار"، مشيرا الى ان سفر واقامة الوفود سيكون "على نفقة الاتحاد العربي للعبة".

واوضح "تم تصميم كأس جديدة في انكلترا وستكون كلفتها 50 الف دولار وسيحتفظ بها الفريق الفائز باللقب ثلاث مرات الى الابد".

واضاف "ستجرى قرعة البطولة في 7 ايار/مايو المقبل وسيعتمد تصنيف الاتحاد الدولي (فيفا) لشهر ايار/مايو لتوزيع المنتخبات على كافة المستويات"، مشيرا الى ان السعودية ستكون على رأس احدى المجموعات.

ويشارك في البطولة 12 منتخبا هي السعودية ولبنان والعراق ومصر والبحرين والكويت والامارات وليبيا والسودان والمغرب واليمن، ويبقى على الاتحاد العربي ان يختار المنتخب الاخير.

وتقام 22 مباراة في البطولة من ضمنها مباراة المركز الثالث.

وستوزع المنتخبات بموجب القرعة على ثلاث مجموعات من اربعة منتخبات على ان يتأهل اول كل مجموعة بالاضافة الى افضل منتخب يحتل المركز الثاني الى نصف النهائي، علما بان المباريات ستقام في مدينتي جدة والطائف.