لطفي العبدلي يتربع على عرش الممثلين في دبي السينمائي

'بين فقدان الأمل والإحساس بالذنب'

أبوظبي - توج الأربعاء في الدورة الثانية عشرة لمهرجان دبي السينمائي الدولي التونسي لطفي العبدلي بجائزة أفضل ممثل.

ونال العبدلي الجائزة عن دوره في فيلم "شبابك الجنة" من إخراج فارس نعناع.

وقدم المخرج التونسي فارس نعناع فيلمه الروائي الأول "شبابك الجنة" في عرضه الدولي الأوّل على شاشة دبي ويحكي قصة سامي وسارة، وهما في الثلاثينات من العمر، ويعيشان حياة هادئة وسعيدة إلى أن تواجههما مشكلة كبيرة تنغص عليهما سعادتهما، ويتأرجحان بين فقدان الأمل والإحساس بالذنب والرغبة في العيش وإعادة بناء حياة جديدة.

وتدور أحداث الشريط حول حياة زوجين يفقدان ابنتهما الوحيدة التي غرقت في البحر.

وتتسبب الحادثة الأليمة في تصدع العلاقة بين الزوجين لكنهما يحاولان تجاوز الماضي والتطلع الى المستقبل.

وعرف عن الكوميدي لطفي العبدلي نقده اللاذع للأوضاع السياسية وللتطرف الفكري والديني وجرأته في الطرح وتناول القضايا الراهنة مما جعله يحظى بشعبية كبيرة في تونس.

وكانت وزارة الثقافة التونسية نددت في بيان بمنع مجموعة محسوبة على التيار السلفي عرضا مسرحيا للممثل الكوميدي التونسي لطفي العبدلي كان مبرمجا بمدينة منزل بورقيبة التابعة لولاية بنزرت (شمال) وقالت انها باشرت اجراءات مقاضاة المسؤولين عن الحادثة.

وكان مدير المهرجان فرج الحامدي "أن هؤلاء المتشددين هددوا بمنع العرض المسرحي بالقوة٬ متهمين الكوميدي العبدلي بـ"الإساءة إلى الإسلام" في مسرحيته٬ مما دفع إدارة المهرجان إلى إلغاء عرض المسرحية من البرنامج في ظل غياب تواجد للأمن".

وقالت الوزارة في البيان لها انها تندد بهذه الأعمال لما فيها من تعد صارخ على حرية التعبير واستهداف خطير للحقوق الثقافية واعتداء على ممتلكات الدولة.

وأضافت "تؤكد الوزارة تضامنها مع المبدعين والفنانين ووقوفها الى جانبهم".

كما شارك الممثل والفكاهي التونسي لطفي العبدلي للمرة الاولى في برامج مسابقات بتقديمه لبرنامج ألعاب بعنوان "شيش بيش" في السنة الفارطة برمضان.

وأقيم حفل الختام يوم الأربعاء على مسرح مدينة جميرا في نهاية الدورة التي بدأت في التاسع من ديسمبر /كانون الأول وسط حضور كبير من نجوم وصناع السينما العرب والأجانب.

وتنافس 19 فيلما على جوائز مسابقة "المهر الطويل" من الجزائر ومصر ولبنان وفلسطين والمغرب وتونس والعراق والأردن والإمارات.

وتشكلت لجنة تحكيم المسابقة من الكاتبة والمخرجة الهندية ديبا ميهتا والمخرج الاسترالي توم زوبريسكي والممثل المصري خالد النبوي والشاعرة والمخرجة الإماراتية نجوم الغانم والمخرجة العراقية ميسون الباجه.

وقال المدير الفني للمهرجان مسعود أمر الله في كلمة الختام "كانت مهمة اختيار الأسماء الفائزة هذا العام مهمة شاقة للغاية فقد كانت المنافسة شديدة ومتميزة وكان هناك عدد كبير من المشاريع الرائعة .. الأمر الذي تطلب من لجنة التحكيم جهودا مضاعفة.

وكان حفل الافتتاح تميز في مهرجان دبي السينمائي بحضور مجموعة كبيرة من الممثلين والممثلات من بينهم الأردنية صبا مبارك والتونسية هند صبري والمصرية ليلى علوي والبحرينية هيفاء حسين والعمانية بثينة الرئيسي والسوري قصي خولي والمصري هاني رمزي والأميركي ريتشارد درايفوس وكذلك المخرج المصري محمد خان والناقد المصري مجدي الطيب.

كما حضر من نجوم الغناء الإماراتي عبدالله بالخير والمصري مدحت صالح واللبناني وليد توفيق والتونسية لطيفة إضافة إلى الإعلامي المصري باسم يوسف.

وشملت جوائز المهرجان أربع فئات "المهر الطويل" و"المهر القصير" و"المهر الخليجي القصير" و"المهر الإماراتي".