مخرج 'شكل الماء' يروي قصصا مفزعة في الظلام

المخرج المكسيكي غييرمو ديل تورو الحائز على الأوسكار عن فيلمه الفانتازي يخوض مغامرة سينمائية جديدة في قالب من الرعب والغموض.


ديل تورو يكتب معالجة سينمائية لقصص شهيرة أرعب أطفال الثمانينيات


فيلم رعب مبني على الثلاثية الروائية الأكثر مبيعا للكاتب الأميركي ألفين شوارتز

عمان - يخوض المخرج المكسيكي غييرمو ديل تورو الحائز على الأوسكار عام 2018 عن فيلمه الفانتازي "شكل الماء" في كتابة مغامرة سينمائية جديدة في قالب من الرعب والغموض يطمح أن ينافس فيها مرة أخرى في أرفع جائزة سينمائية في العالم.
يشارك ديل تورو في كتابة سيناريو فيلم "قصص مفزعة تُروى في الظلام" بجانب كل باتريك ميلتون وماركوس دونستان المعروفين بالمشاركة في كتابة سلسلة أفلام "المنشار" (سو).
 قصة الفيلم مقتبسة عن الثلاثية الروائية الأكثر مبيعا للكاتب الأميركي ألفين شوارتز والتي تحمل نفس الاسم، ولاقت نجاحا كبيرا في الفترة ما بين 1980 الى الالفية الثانية، وتتناول قصة مجموعة أطفال عليهم مواجهة أبشع مخاوفهم للتغلب على قوى مظلمة تهدد قريتهم بالدمار.

وتجري أحداث "قصص مفزعة تروى في الظلام" بعد أن يجد مجموعة من المراهقين أن عليهم حل لغز غامض حول وفاة عدد من السكان في بلدتهم الصغيرة، فتبدأ مغامراتهم بالبحث عن التهديد الذي يتسبب في موت السكان، ويكتشفون قوى سحرية تتلاعب بمصائر الناس وحيواتهم.
ويتولى بطولة الفيلم الذي سيخرج إلى شاشات العالم في اغسطس/آب القادم، مجموعة من الوجوه الشابة أمثال مايكل جارزا وأوستن أبرامز وغابرييل راش وأوستن زاجور وناتالي جانزورن وزوي مارغريت كوليتي.
يذكر أن فيلم "شكل الماء" لديل تورو قد فاز بأربع جوائز أوسكار، أهمها جائزة أفضل فيلم، وأفضل مخرج لديل تورو، وأفضل موسيقي تصويرية للموسيقار العالمي أليكساندر ديسبلات.

المخرج المكسيكي غييرمو ديل تورو
رؤية جديدة للرعب

وتتوقع مجلة "فارايتي" الأميركية المتخصصة بأخبار الفن والفنانين أن يقدم ديل تورو معالجة سينمائية مختلفة وأكثر رعبا من القصص الشهيرة نفسها التي أرعبت القراء الأطفال في فترة الثمانينيات، وأن يكون مستوى الطرح غير مخصص للأطفال.
وكانت شركة "سي بي اس" للأفلام قد تقدمت في العام 2013 للحصول على حقوق لتحويل ثلاثية شوارتز إلى أعمال سينمائية، وبدأت بالفعل في المراحل الإنتاجية الأولى إلا أن المشروع واجه بعض المشاكل، إلى أن انضم في العام 2018 المخرج النرويجي أندريه أفريدال إلى فريق الفيلم.