مقتل رئيس بلدية مدينة الصدر خلال مشاجرة مع القوات الاميركية

القوات الأميركية لم تعط أي تفاصيل عن الحادث

واشنطن - اعلن الجيش الاميركي ليل الاثنين الثلاثاء ان رئيس بلدية مدينة الصدر الشيعية في بغداد مهند غازي الكعبي المدعوم من الولايات المتحدة قتل بالرصاص خلال مشاجرة مع قوات اميركية.
واوضحت القيادة الاميركية الوسطى ان مقتل رئيس البلدية الذي يجرى التحقيق في شأنه وقع في مبنى المجلس البلدي لمدينة الصدر الذي كان الكعبي يرأسه.
واكدت القيادة الاميركية ان "الحادث وقع بعد مواجهة رفض خلالها رئيس البلدية اتباع تعليمات مسؤول امني في المكان كان يطبق توجيهات امنية صدرت بعد العمليات الاخيرة بسيارات مفخخة".
واضافت ان الكعبي اصيب بجروح في القسم السفلي من جسمه برصاصة اطلقت خلال المشادة.
وقال البيان ان الكعبي تلقى اسعافات اولية في المكان ثم نقل الى مستشفى عسكري اميركي حيث اعلنت وفاته. ولم يذكر البيان اي تفاصيل عن هوية الشخص الذي اطلق النار ولا طبيعة الجروح التي اصيب بها الكعبي.
وقال مسؤول عسكري في التحالف انه لا يستطيع اعطاء اي تفاصيل اخرى.
وكانت القوات الاميركية استعادت في تشرين الاول/اكتوبر مبنى المجلس الذي احتله لمدة اسبوع انصار الزعيم الشيعي الشاب مقتدى الصدر الذين كانوا يرفضون اقامة مجلس بدعم من القوات الاميركية.