مكتبة الإسكندرية تبدأ نشاطها الصيفي بتكريم روح رضا

الفقي: المكتبة حريصة على تقديم خدماتها الثقافية لجمهورها في إطار عودة الحياة الثقافية تدريجيا.


المهرجان يضم العديد من الفعاليات الفنية منوعة ما بين موسيقي ومسرح وسينما


جميع فعاليات المهرجان تقام بالمسرح المكشوف

الاسكندرية ـ يُنظِّم مركز الفنون التابع لقطاع التواصل الثقافي بالمكتبة الدورة الثامنة عشر من مهرجان الصيف الدولي والمهداة إلى روح الفنان محمود رضا، وذلك في الفترة من 15 إلى 29 أغسطس/آب الجاري على أن تقام جميع فعاليات المهرجان هذا العام بالمسرح المكشوف. 
صرح بذلك الدكتور مصطفى الفقي؛ مدير مكتبة الإسكندرية وأضاف أن المكتبة حريصة على تقديم خدماتها الثقافية لجمهورها في إطار عودة الحياة الثقافية تدريجيا مع الالتزام بالإجراءات الاحترازية المتبعة لمواجهة فيروس كورونا المستجد. 
وشدد على أن المكتبة ظلت طيلة الشهور الماضية على تواصل مكثف مع جمهورها المتعدد الاتجاهات من خلال تقديم خدماتها الثقافية والفنية والعلمية عبر المنصات الإلكترونية المختلفة. 
يذكر أن المهرجان هذا العام يضم العديد من الفعاليات الفنية منوعة ما بين موسيقي ومسرح وسينما. حيث تحي الفنانة دينا الوديدي حفل الافتتاح يوم السبت الموافق 15 أغسطس/آب، ويستضيف المهرجان عددًا  من الأسماء الصاعدة مثل: فؤاد ومنيب، وفريق ميشيل راوند، وفي سياق سينمائي يُقدم برنامج "سينما الأحد" محاضرة بعنوان: "دور المخرج السينمائي" يلقيها المخرج عادل أديب، بالإضافة إلى ورشة "تكاليف صناعة الأفلام المنخفضة" والتي يقدمها المخرج أحمد رشوان، كما يستضيف المهرجان ستاند أب كوميدي لمحمد حلمي، وعرض «الليلة الكبيرة» الذي تقدمه فرقة فابريكا، كما تقدم أوركسترا مكتبة الإسكندرية بقيادة المايسترو ناير ناجي مقتطفات من أشهر أغاني المسرحيات الغنائية، وبمناسبة رأس السنة الهجرية ينظم المهرجان حفلا للمنشد الشيخ محمود التهامي. وفي ختام الأسبوع يستضيف المهرجان للمرة الأولى الفنان محمد الشرنوبي في حفل غنائي مميز.
وتتنوع فعاليات الأسبوع الثاني، حيث يستقبل المهرجان كلا من فريق هاي دام، وفريق المينا، وأيضًا مشروع جهاد عمران، وريفروودو، وفريق أندروميدا،  والفنانة نوران أبو طالب. إلى جانب اللقاء المتجدد مع الفنان الكبير على الحجار.
كما يُقدِّم المهرجان عرضًا سينمائيًا تحت عنوان: "أفلام عن الهامش" ولقاء مع المخرج بسام مرتضى، بالإضافة إلى عرض راقص لمركز مدحت فوزي لفنون العصا بملوي. ويأتي الختام بحفل غنائي للنجم  السكندري مصطفى قمر.