ملابس ذكية تراقب وتقيس تحركاتك

باحثون أميركيون يطورون مجموعة من الثياب من ألياف خاصة تستشعر حركة الشخص عن طريق اللمس.


الملابس ذات الاستشعار باللمس تفتح الكثير من مجالات التطبيق الجديدة


التقنية مفيدة لمدربي الرياضات البدنية لتحليل أداء الأشخاص

لندن - في السنوات الأخيرة، كانت هناك اختراقات مثيرة في التقنيات القابلة للارتداء، مثل الساعات الذكية التي يمكنها مراقبة التنفس ومستويات الأكسجين في الدم.
ولكن ماذا عن الجهاز القابل للارتداء الذي يمكنه اكتشاف كيفية تحركك أثناء قيامك بنشاط بدني أو ممارسة رياضة، ويمكن أن يقدم أيضًا ملاحظات حول كيفية تحسين أسلوبك؟ وماذا لو كان الجهاز القابل للارتداء شيئًا سترتديه بالفعل، مثل قميص أو زوج من الجوارب؟
هذه هي الفكرة وراء مجموعة جديدة من الملابس المصممة من قبل معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا في مدينة كامبريدج بولاية ماساتشوستس الأميركية، والتي تستخدم أليافًا خاصة لاستشعار حركة الشخص عن طريق اللمس.
وأظهر الباحثون أن ملابسهم يمكنها في الواقع تحديد أشياء مثل ما إذا كان شخص ما يجلس أو يمشي أو يقوم بأوضاع معينة.
ووفقا لموقع "تيك إكسبلور" التقني، يقول الباحثون من مختبر علوم الكمبيوتر والذكاء الاصطناعي التابع لمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا إن ملابسهم يمكن استخدامها للتدريب الرياضي وإعادة تأهيل،المرضى وحتى المساعدة في مراقبة صحة المقيمين في مرافق الرعاية، على سبيل المثال، ما إذا كان شخص ما قد سقط أو فقد وعيه.

وطور الباحثون مجموعة من النماذج الأولية، من الجوارب والقفازات إلى سترة كاملة والتي استخدموا فيها "الإلكترونيات اللمسية" مع ألياف نسيج شائعة مصنوعة حسب الطلب والتي تستشعر الضغط من الشخص الذي يرتدي الثوب.
ووفقًا للفريق فإن الميزة الرئيسية في هذه التقنية، على عكس العديد من الأجهزة الإلكترونية القابلة للارتداء الحالية، يمكن دمجها في إنتاج الملابس التقليدية على نطاق واسع، فالمنسوجات الملموسة المحبوكة آليًا ناعمة وقابلة للتمدد وقابلة للتنفس ويمكن أن تتخذ مجموعة واسعة من الأشكال.
وطور الباحثون خوارزمية تعلم آلي توفر بيانات عالية الدقة عبر عدد كبير من أجهزة الاستشعار، تجعل هذه الملابس تتمتع بمجموعة من القدرات، فمثلا  تتنبأ الجوارب بالحركة من خلال النظر في كيفية ارتباط التسلسلات المختلفة لآثار الأقدام المرتبطة بأوضاع مختلفة أثناء انتقال المستخدم من وضع إلى آخر.
 كما يمكن للسترة كاملة الحجم أيضًا اكتشاف وضع مرتديها ونشاطه وملمس الأسطح الملامسة.
ويعتقد مصممو التقنية أنها مفيدة لمدربي الرياضات البدنية لتحليل أداء الأشخاص وتقديم اقتراحات حول تحسينه.
ويمكن أيضًا أن يستخدمها رياضي متمرس لتسجيل وضعيته بحيث يمكن للمبتدئين التعلم منه، وعلى المدى الطويل يمكن تدريب الروبوتات على تعلم كيفية القيام بأنشطة مختلفة باستخدام البيانات من الأجهزة القابلة للارتداء.
وتفتح الملابس ذات الاستشعار باللمس عالي الدقة الكثير من مجالات التطبيق الجديدة والمثيرة للباحثين لاستكشافها في السنوات القادمة.