منع مسلسل 'أم الدراهم' يثير ضجة في الأردن

التلفزيون الأردني يستبعد العمل الدرامي الاجتماعي قبيل شهر رمضان في قرار مفاجئ لا سيما وأنه روّج لعرضه وبث المقطع الدعائي له.


منع التلفزيون الأردني الفجائي للمسلسل سبب في خسائر مالية للعمل


الشاشات الأردنية تشهد في الموسم الرمضاني الحالي وفرة في الأعمال الدرامية المحلية

عمان - أثار منع التلفزيون الأردني المسلسل المحلي "أم الدراهم" ضجة وجدلا على مواقع التواصل الاجتماعي، لا سيما وأن المؤسسة الرسمية وافقت على بث العمل الاجتماعي الكوميدي وروجت له قبيل شهر رمضان.
تروي أحداث "أم الدراهم" قصة مختار فاسد يستغل أهالي قريته للاستيلاء على أموالهم وغصبهم على بيع أراضيهم.
ويكشف القرويون مع تقدم الأحداث مختارهم الفاسد ويثورون ضده ويتم وضع مختار أخرس، لكن المختار القديم يحاول بكل قوته العودة إلى الواجهة للاستفادة من الميزات الكثيرة الممنوحة له، فتُعاد الانتخابات لكن الناس تقاطعها ولا يشاركون فيها.
وهو من بطولة ساري الأسعد وناريمان عبدالكريم وأنور خليل وديانا رحمة وعلي عليان ونجلاء عبدالله ومحمد الابراهيمي وعبدالكامل خلايلة وياسمين الدلو وحيدر كفوف وغيرهم.
وجاء استبعاد التلفزيون الأردني للعمل مفاجئا وقال بطل المسلسل الفنان الأردني ساري الأسعد على صفحته الرسمية على فيسبوك إن التلفزيون الأردني حظر بث المسلسل لأنه يتضمن إسقاطات سياسية.
لكن التلفزيون الأردني أوضح في بيان صحفي الخميس أن المسلسل خضع للإجراءات الرقابية بعد مراجعات متكررة مع المنتج للعمل ولعدة مرات حول تصويب مسار هذا العمل بدأ من اشارة المسلسل الى المحتوى بالمجمل.
وأضاف وفقا لوكالة الأنباء الأردنية (بترا) أن هناك من يحاول استغلال الموضوع لمصالحه الخاصة مما قد يربك المشهد العام للدراما الأردنية وعلاقتها بالمؤسسة التي قدمت لهذا العام مجموعة من الاعمال الأردنية غير مسبوقة في الأعوام السابقة وخلال الدورة البرامجية لشهر رمضان 2021.

وتابع أن قسم الرقابة الموضوعية أوصى بقبول هذا المسلسل على الرغم من أنه ضعيف إنتاجياً وضعيف على مستوى المعالجة الفنية أي ضعيف اخراجياً، وذلك بعد مشاهدة سبع حلقات من أصل المسلسل وأنه أوصى بالشراء فقط دعماً للفنان الأردني والمنتج الأردني.
وأكد التلفزيون الأردني أنه لم صرح على لسان مديره العام أو أي من اداراته برفض المسلسل لأسباب سياسية أو اسقاطات، مشيرا إلى تواصله طوال الفترة الماضية مع المنتج لاطلاعه على ملاحظات الرقابة الموضوعية التي وصلت الى أكثر من مائة تعديل، والتي تحتوي على مواضيع لا تتفق والمجتمع الأردني.
كما أكد على حرصه على المواءمة في المصلحة العامة للمشاهد الأردني الذي ينتظر منه تقديم ما يحترم إرثه من عادات وتقاليد وأفكار كما هي للمنتج والفنان الاردني.
وقال المخرج السوري كارو أراراد الذي قاد "أم الدراهم"  إن قرار استبعاد العمل قبل انطلاق الموسم الدرامي الرمضاني جاء لأسباب غير منطقية وواهية بحسب تعبيره.
وأضاف لموقع "سرايا نيوز" الأردني أن إبلاغ صناع المسلسل بالرفض في تاريخ 8 أبريل/نيسان 2021، قبل رمضان بأربعة أيام، حال دون بيعه في جميع المحطات داخل الأردن، ما ترتب عليه خسائر مالية .
وأنهى المخرج حديثه بأن أي عمل درامي يحتمل التأويل بناء على رؤى وأفكار وثقافات المجتمع، وأي مضمون بإمكانك ان تطبق عليه الإسقاط الذي تريد، لافتا إلى أن هذا هو الجوهر الحقيقي للفن الراقي.
يذكر أن الشاشات الأردنية تشهد في الموسم الرمضاني الحالي وفرة في الأعمال الدرامية المحلية فهناك تسعة مسلسلات، سبعة منها أردنية بالكامل، وواحد مشترك أردني سوري، وآخر أردني يمني.