هاريسون فورد لأول مرة في عالم الرسوم المتحركة

نجم سلسلة انديانا جونز يشارك في أداء صوتي لأحد الحيوانات في النسخة الثانية من فيلم "الحياة السرية للحيوانات الأليفة"، بعد 50 عاما من تاريخه الفني.


الحياة السرية للحيوانات تجذب اهتمام النجم المخضرم


انديانا جونز يعود في 2021

عمان - يقتحم هاريسون فورد نجم سلسلة انديانا جونز، عالم الرسوم المتحركة في فيلم سيعرض في يونيو/حزيران 2019، لأول مرة بعد أكثر من 50 عاما من بداية مشواره السينمائي.
وحصل الممثل الأميركي البالغ من العمر 77 عاما على دور مناسب لتاريخه الطويل والبارز في الفن، في الجزء الثاني من فيلم "الحياة السرية للحيوانات الأليفة" الذي عرض الجزء الأول منه عام 2016 ولاقى نجاحا كبيرا ونسب مشاهدة عالية، ما شجع شركة "يونيفرسال بيكتشرز" على إنتاج نسخة ثانيه منه، وشركات ألعاب الأطفال على تصنيع شخصيات الفيلم المكونة من القطط والكلاب كدمى تباع في المحلات.
ويشارك فورد بأداء صوتي لأحد الحيوانات الأليفة التي تقيم في مبنى سكني في أحد المدن الأميركية ويتزعمها ماكس كلب أليف تنقلب حياته رأسا على عقب، عندما يشتري مالكه كلبا آخر اسمه ديوك، وتبدأ بينهما خلافات كثيرة لكنهما يضطران إلى وضع خلافاتهما جانبًا، عندما يكتشفان أن هناك أرنبًا يُدعى سنو بول، يبني جيشًا من الحيوانات المتشردة، من أجل الانتقام من كل الحيوانات التي تحظى بحياة سعيدة في بيوت مريحة.
الفيلم من إخراج كريس ريناود الذي سبق وأن قدم عددا من أفلام الانيميشن الناجحة، وكتبه برايان لينش، ويشارك بالأداء الصوتي فيه معظم أعضاء فريق التمثيل الذين شاركوا في الجزء الأول أمثال كيفن هارت الذي يجسد دور سنوبول وليك بيل التي تجسد دور كلو وإيلي كمبر وتجسد دور كاتي وجيني سلات وستيف كوجان وولويس سي كي والذي يجسد دور ماكس وإريك ستونستريت ويؤدي دور دوك وألبرت بروكس، ودانا كارفي وبوبي موينيهان.
ويتابع الفيلم الثاني الذي سيعرض بتقنية الأبعاد الثلاثة قصة ماكس وأصدقائه من الحيوانات الأليفة، وحياتهم السرية بعد أن يتركهم أصحابهم ويذهبون إلى العمل أو المدرسة كل يوم.

وكان نقاد كثيرون أشادوا بالجزء الأول من "الحياة السرية للحيوانات الأليفة" مؤكدين أن قصته جيدة جدا وتحمل العديد من العلاقات الفريدة ليس فقط لأن العمل يقدم العلاقات بين الحيوانات الأليفة وإنما لأنه أجاد تقديم علاقة الحيوانات الأليفة مع المدن الكبرى مثل نيويورك.
وصنفه النقاد من أفضل أفلام الرسوم المتحركة التي تعطي مساحة للنقاش مع الأطفال لأن مخرجه قدمه بطريقة جاذبة ليس فقط للأطفال وإنما للبالغين أيضا.
وكان من المنتظر أن يخرج إلى النور في العام 2019 الجزء الخامس من فيلم "انديانا جونز" الذي يخرجه ستيفن سبليبرغ، ويلعب بطولته نجم السلسلة هاريسون فورد.
لكن شركة والت ديزني المنتجة للفيلم أعلنت تأجيل طرح النسخة الجديدة إلى عام 2021 لتتأخر بذلك عودة فورد لأداء دور المغامر الشهير على الشاشة الكبيرة عامين عن موعدها المقرر.
وبذلك سيطرح الجزء الخامس بعد 13 عاما على طرح آخر أجزاء السلسلة وهو فيلم (إنديانا جونز آند ذا كينغدوم أوف ذا كريستال سكال) وفيه يعود إنديانا إلى حبه القديم ماريون التي تجسد دورها الممثلة كارين ألين ويكتشف أن له ابنا بالغا يؤدي دوره الممثل شيا لابوف. 
ويؤدي فورد فيه دور عالم الآثار المغامر الدكتور هنري والتون جونز الصغير أو باختصار إنديانا جونز وهي الشخصية الأساسية في سلسلة المغامرات والإثارة.
وكان آخر ظهور لفورد على الشاشة الكبيرة في العام 2018 في فيلم (بليد رانر 2049) وكذلك فيلم (ستار وورز: ذا فورس أويكينز) الذي جنى ما يربو على ملياري دولار في شباك التذاكر العالمي وأصبح ثالث أكثر الأفلام تحقيقا للإيرادات على الإطلاق.