هل أنت مريض بالنرجسية؟

اضطراب الشخصية النرجسية حالة عقلية يكون فيها لدى الناس إحساس متضخم بالأنا الخاصة، وحاجة عميقة إلى الاهتمام المفرط والإعجاب.


سبب اضطراب الشخصية النرجسية غير مفهوم تماما


بعض الأطفال قد يظهرون سمات النرجسية


الأشخاص المصابون باضطراب الشخصية النرجسية غير سعداء أو محبطين بشكل عام

لندن - عندما نريد أن نصف شخصا بالأنانية وحب الذات نقول إنه نرجسي، لكن النرجسية أكثر تعقيدا من هذه السمة الشخصية، فحوالي حوالي 5% من الناس هم من النرجسيين.
وتعد النرجسية اضطرابا نفسيا وتتسبب في مشاكل عديدة سواء خلال علاقات الأشخاص ببعضهم أو في من مجالات العمل.
ويميل النرجسيون إلى إخفاء سماتهم الإشكالية في البداية، ومن المهم أن تكون قادرًا على اكتشاف الشخص النرجسي من أجل حماية نفسك ووضع حدود بينك وبينه.
ووفقًا لمايو كلينيك، فإن اضطراب الشخصية النرجسية "حالة عقلية يكون فيها لدى الناس إحساس متضخم بأهميتهم الخاصة، وحاجة عميقة إلى الاهتمام المفرط والإعجاب، ويتميزون بعدم التعاطف مع الآخرين، لكن وراء قناع الثقة المفرطة هذا يكمن احترام هش للذات وعرضة لأدنى انتقاد."
ويتسبب الصراع بين انعدام الأمن والهوس بالذات في جعل الأشخاص المصابين باضطراب الشخصية النرجسية غير سعداء أو محبطين بشكل عام عندما لا يقدم لهم العالم مزايا خاصة أو إعجابًا.
ويضيف موقع المجموعة الطبية البحثية الاميركية: "قد يجدون أن علاقاتهم غير محققة، وقد لا يستمتع الآخرون بالتواجد معهم".
وسبب اضطراب الشخصية النرجسية غير مفهوم تمامًا ولكن يُعتقد أنه يرجع جزئيًا إلى البيئة والوراثة وطبيعة الأعصاب.
وقد يكبر الشخص الذي عانى في طفولته من العشق المفرط أو النقد المفرط من والديهم ليصبح نرجسيًا، ويمكن أن تكون الحالة موروثة فقط أو تتعلق بالعلاقة بين الدماغ والسلوك والتفكير.
ويُعد اضطراب الشخصية النرجسية أكثر شيوعًا بين الذكور أكثر من الإناث، وغالبًا ما يبدأ في سن المراهقة أو في بداية البلوغ.
وتقول مايو كلينك إن بعض الأطفال قد يظهرون سمات النرجسية، إلا أن هذا قد يكون ببساطة نموذجيًا لأعمارهم ولا يعني أنهم سيستمرون في تطوير اضطراب الشخصية النرجسية.

وراء قناع الثقة المفرطة يكمن احترام هش للذات وعرضة لأدنى انتقاد

ووفقا لصحيفة "إكسبرس" البريطانية سمي الاضطراب بالنرجسية على اسم شخصية نرجس في الأساطير اليونانية القديمة، فقد كان نرجس صيادًا جذابًا رفض كل العلاقات الرومانسية ووقع في حب نفسه بدلاً من ذلك.
وانتهى به الأمر وهو يحدق في انعكاس صورته في بركة من الماء، ويحدق فيها طوال ما تبقى من حياته.
ويقال إن الزهرة الجميلة التي تحمل الاسم نفسه نبتت في مكانه بجانب الماء بعد وفاته.
وتمامًا مثل الصياد الأسطوري، يتميز الأشخاص المصابون باضطراب الشخصية النرجسية بالشعور بالعظمة والحاجة المفرطة للإعجاب وعدم القدرة على التعاطف.
أعراض النرجسية
النرجسية ليست مجرد غرور أو حب مفرط للذات، إنها اضطراب في الشخصية مع أعراض حقيقية تتفاوت في شدتها.
وبحسب مايو كلينك فإن أعراض اضطراب الشخصية النرجسية تشمل الشعور المبالغ فيه بأهمية الذات، وطلب الإعجاب المستمر والمفرط، والشعور بالتفوق حتى بدون إنجازات تستدعي ذلك، والمبالغة في سرد الإنجازات والمواهب، والانشغال بتخيلات النجاح أو القوة أو التألق أو الجمال، وعدم التواصل إلا مع أشخاص مميزين، واحتكار الحديث والتقليل من شأن الأشخاص أو احتقارهم، وتوقع خدمات خاصة والاستفادة من الآخرين، وعدم القدرة أو عدم الرغبة في التعرف على احتياجات ومشاعر الآخرين، والحسد والتصرف بطريقة متعجرفة، والغرور والتفاخر والتكلف، والإصرار على الحصول على أفضل شيء دائما.
لكن، بينما يظهر النرجسيون على أنهم واثقون من أنفسهم، يجب معرفة أن الأشخاص الذين يعانون من اضطراب الشخصية النرجسية يواجهون صعوبة في التعامل مع الآخرين، فقد ينفد صبرهم أو غضبهم عندما لا يتلقون معاملة خاصة، كما يجدون صعوبة في تنظيم مشاعرهم وسلوكهم، ويواجهون مشاكل كبيرة في التعامل مع التوتر والتكيف مع التغيير، إضافة إلى الشعور بالاكتئاب وتقلب المزاج لأنهم يقصرون عن الكمال، ولديهم مشاعر خفية بعدم الأمان والعار والضعف والإذلال.