هل يعيد آيفون 11 الجدل حول الإبطاء المتعمد لهواتف آبل

مستخدمون لنماذج سابقة من آيفون يشكون من توقف غريب وبطء غامض لهواتفهم بعد إطلاق الأجهزة الجديدة.


التحديث "اي او اس 13" القادم يعد بتعزيز سرعة آيفون


تقادم مبرمج للأجهزة الإلكترونية أم خلل في التحديث!

واشنطن - يشكو بعض مستخدمي "آيفون" من بطء غامض لهواتفهم بعد إطلاق آبل "آيفون 11" النسخة الأحدث والأغلى ثمنا من إصداراتها الذكية.
وقال المستخدمون إن هواتفهم تباطأت أو توقفت عن العمل بشكل غريب بعد أيام من طرح الشركة الأميركية لنموذجها الجديد.
وكانت "آبل" قد أقرت في أواخر العام 2017 بأنها أبطأت عن قصد النماذج القديمة من هواتف "آيفون" بهدف حماية هواتفها الذكية.
وأكدت هذه الحادثة إشاعات تسري منذ زمن طويل حول الإبطاء المتعمد لهواتف "آيفون" الذي يراه مستخدمون كثيرون كاستراتيجية لحث المستهلكين على شراء أحدث النماذج.
وادى تحقيق أجرته وزارة العدل الأميركية أكدت فيه آبل أنها كانت تبطئ هواتفها القديمة الى موجة سخط عالمية، ما اجبر الشركة على الاعتذار واسترضاء حرفائها بتخفيضات في اسعار بعض منتجاتها.
وفي بداية العام 2018 أطلقت ابل أداة جديدة للبطارية ضمن تحديث جديد لنظام اي او اس تسمح بإصلاح مشكلة الإبطاء المتعمد لأجهزة ايفون والذي اتخذت في الآونة الأخيرة منحى دراميا انعكس على ثقة المستخدمين في الشركة.
وقدم التحديث "اي او اس 11.3" أداة جديدة تسمح إصلاح المشكلة.

بعد ما أعلن عن هاتف آيفون الجديد، توقف هاتفي بشكل غريب عن العمل

وتمكن الاداة المسماة "باتري هيلث" من التعرف على مدى جودة وظائف البطارية وما إذا كانت ميزة إدارة الطاقة التي تتسبب في بطء السرعة قد تم تنشيطها على هاتفك أم لا؟، وتتيح لك إيقاف البرامج المثيرة للجدل التي قد تُبطئ أداء الآيفون في بعض الحالات.
لكن هذه البلاغات الجديدة من مستخدمي آيفون بعد الكشف عن أجهزة آبل الجديدة، أعادت إلى الواجهة الجدل حول التقادم المبرمج للأجهزة الإلكترونية.
وبحسب موقع "ذا صن" البريطاني، نشر أحد المستخدمين تغريدة على تويتر قال فيها "بعد ما أعلن عن هاتف آيفون الجديد، توقف هاتفي بشكل غريب عن العمل".
ويُتهم صانعو الأجهزة الإلكترونية عموما بالحد عن قصد من صلاحية استخدام أجهزتهم بهدف دفع المستهلكين إلى شراء أحدث النماذج، لكن آبل تنفي هذه الاتهامات ولم تعلق على شكاوى المستخدمين.
وتفيد الشركة إن التحديث القادم "اي او اس 13" الذي ستطلقه في 19 سبتمبر/أيلول الجاري سيعزز سرعة الأجهزة ويختصر الوقت إلى النصف في تشغيل التطبيقات.