هواوي تراهن على السعودية بأكبر متجر خارج الصين

الحكومة السعودية تعلن عن اتفاق مع العملاقة الصينية يقضي بتشييد متجر ضخم سيسمح للثانية بالوصول للمستهلكين مباشرة في ظل تزايد الطلب على المنتجات والخدمات الرقمية في المملكة.


السعودية تتوقع زيادة استخدام الإنترنت في المملكة إلى 82.6 بالمئة من السكان في 2022

الرياض - اعلنت الحكومة السعودية الجمعة عزم شركة التكنولوجيا الصينية هواوي تشييد متجر رئيسي في عاصمة المملكة، ليكون أكبر متجر من نوعه خارج الصين.

وجاء الإعلان في تغريدة لوزير الاستثمار السعودي خالد الفالح نقلت توقيع اتفاقية بين العلاقة الصينية وشركة "كادن للاستثمار".

وقال الفالح إن هذه خطوة مهمة في رحلة هواوي الاستثمارية في المملكة، مشيرا إلى أن الاتفاق هو ثمرة من ثمار التعاون المستمر بين وزارة الاستثمار ووزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، الرامي إلى جذب وتمكين ودعم الاستثمارات في قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات.

وقال بيان لوزارة الاستثمار أن العملاقة الصينية وقعت اتفاقية مع شريكها السعودي لافتتاح المتجر الذي سيسمح للأولى بالوصول للمستهلكين مباشرة في ظل تزايد الطلب على المنتجات والخدمات الرقمية في المملكة.

وقال بيان وزارة الاستثمار إن السعودية تتوقع زيادة استخدام الإنترنت في المملكة من تغطية 73.2 بالمئة من السكان في 2017 إلى 82.6 بالمئة في 2022.

والاتفاقية تعد باكورة الاستثمارات لهذا العام وتهدف إلى مزيد من النجاحات العالمية في مشروع واجهة الرياض ضمن تمشي "رؤية 2030".

وكانت الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي قد وقعت في العام الماضي مذكرة تفاهم مع شركة هواوي لدعم استخدام اللغة العربية ورموزها في تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي، بمساعدة باحثين من السعودية ومن الشركة الصينية.

كما وقعت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات في كانون أول/ديسمبر الماضي، ثلاث مذكرات تفاهم في مجالات الاتصالات وتقنية المعلومات مع كبار مزودي تقنيات الاتصالات العالميين وهم: أريكسون، ونوكيا، وهواوي بهدف دعم وتعزيز خطط الهيئة ومستهدفاتها في تمكين تحول المملكة الرقمي، وتوطين التقنيات وفق أحدث الممارسات العالمية.