وفاة أبرز القادة العسكريين لمرحلة ما بعد مبارك ومرسي

الرئاسة المصرية تنعى وزير الدولة للإنتاج الحربي الفريق محمد العصار أحد العسكريين  الذين برز حضورهم في مؤتمر 3 يوليو 2013 والذي أعلن فيه الجيش المصري عزل محمد مرسي.


السيسي ينعى العصار بوصفه رجل دولة من طراز فريد


الفريق العصار فارق الحياة بعد صراع مع المرض


العصار كان من المناوئين لحكم الاخوان

القاهرة - نعت الرئاسة المصرية الاثنين وزير الدولة للإنتاج الحربي محمد العصار الذي توفي عن 74 عاما ويعتبر أحد العسكريين البارزين في مصر منذ انتفاضة 2011.

وكتب الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي على حسابه على موقع تويتر "فقدت مصرنا العزيزة اليوم رجل دولة من طراز فريد وقيمة وطنية عظيمة هو الفريق محمد العصار، وزير الدولة للإنتاج الحربي الذي وافته المنية اليوم".

وفي عهد السيسي والعصار توسعت أنشطة الجيش في الاقتصاد ووقعت المؤسسة العسكرية صفقات مع مؤسسات ودول أجنبية.

وأفادت مواقع الصحف المحلية بأن الفريق محمد العصار توفي بعد "صراع مع المرض"، من دون أن تقدم المزيد من التفاصيل.

وأعلن بسّام راضي المتحدث باسم الرئاسة المصرية في بيان على صفحته الرسمية بفايسبوك وفاة العصار. وقال "تنعي رئاسة الجمهورية ببالغ الآسى والحزن الفريق محمد سعيد العصار وزير الدولة للإنتاج الحربي الذي انتقل إلى جوار ربه مساء اليوم (الاثنين)، لتفقد مصر أحد رموزها العسكرية الفذة، مقاتلا وهب حياته لخدمة وطنه... وحكيما شارك في مسؤولية إدارة البلاد في فترة عصيبة شهدت تحديات جسيمة كادت تعصف بالوطن".

وتابع "إن الرئيس عبدالفتاح السيسى، إذ يعرب باسمه وباسم مصر شعبا وحكومة عن خالص عزائه ومواساته لأسرة الفقيد، يدعو المولى عز وجل أن يتغمده برحمته ويسكنه فسيح جناته".

وكان المتحدث باسم الرئاسة المصرية قد أعلن الأسبوع الماضي ترقية اللواء العصار إلى رتبة فريق فخري ومنحه وشاح النيل.

وبرز اسم العصار في 2011، عندما شغل عضوية المجلس العسكري الحاكم بعد الإطاحة بالرئيس المصري الراحل حسني مبارك. وكان مسؤولا عن ملف العلاقات الخارجية وشكل قناة اتصال بالإعلام والقوى السياسية.

وفي 2012 قرر الرئيس الإسلامي الراحل محمد مرسي تعيين العصار مساعدا لوزير الدفاع الذي كان آنذاك السيسي، إلا أنه كان ضمن العسكريين الذين برز حضورهم في مؤتمر 3 يوليو/تموز 2013 والذي أعلن فيه الجيش المصري عزل مرسي عقب تظاهرات شعبية ضد حكم جماعة الإخوان المسلمين.