دلفين غريب يثبت سرعة التحول الجيني للنوع الحيواني

اكتشاف يلقي نظرة على تغذية بعض الحيوانات

كارولينا الجنوبية (الولايات المتحدة) - عثر في الولايات المتحدة على دلفين صغير لا اسنان له يعود الى حوالي 30 مليون سنة ما يثبت بحسب العلماء امكانية ان يتحول نوع حيواني ما بالكامل في غضون اربعة ملايين سنة فقط.

وعثر غواص على الحيوان الغريب في نهر واندو في كارولينا الجنوبية في الولايات المتحدة. وهو كان ينتمي الى عائلة الحيتان المسننة التي تضم اليوم حيتان العنبر والاركة والدلافين والحيتان المرقطة.

وقال فريق العلماء بقيادة روبرت بوسينيكر من كوليدج اوف شارلستون ان هذا الدلفين القديم "كان صغيرا جدا" وهم يقدرون طوله بين 1,2 و1,5 مترا.

اما خطمه "القصير جدا" فكان "مجردا من الاسنان بالكامل" الا انه كان على الارجح يتمتع بشفتين عريضتين وشاربين.

واوضح الفريق ان "كل الحيوانات الاخرى المنتمية الى العائلة نفسها مثل هذا الدلفين الصغير كانت كبيرة الحجم ولها خطم اطول بثلاث مرات على الاقل وطقم اسنان كامل مع 11 سنا على الفك الاعلى على الاقل".

وتدل هذه المميزات الغريبة الى ان الحيوان كانت يأكل بالشفط فقط. وكان عليه تاليا ان يقتات على الاسماك والكالامار ولافقريات اخرى يبحث عنها في عمق البحر.

ويرى الباحثون الذين نشرت اعمالهم في مجلة "بروسيدينغز اوف ذي رويال سوساييتي بي" ان هذا الاكتشاف يثبت السرعة التي يمكن فيها لنوع حيواني ان يتحول الى نوع اخر مختلف جدا.

اذ قبل اربعة ملايين سنة من هذا الدلفين كانت الانواع المندرجة في اطار العائلة نفسها تتمتع باسنان بحسب الباحثين.