فروم على أعتاب دخول التاريخ من بوابة سباق إسبانيا للدراجات

فروم لاحراز لقب سباق إسبانيا

بات كريس فروم على أعتاب الفوز بسباق إسبانيا للدراجات بعدما احتل المركز الثالث في المرحلة 20 الحاسمة السبت والتي فاز بها ألبرتو كونتادور في نهاية رائعة لمسيرته حيث قرر المتسابق الإسباني الاعتزال بعد هذا السباق.

وإذا تجنب فروم أي كارثة في المرحلة 21 والأخيرة الأحد فإن المتسابق البريطاني سيصنع التاريخ ليصبح أول شخص يفوز بسباقي فرنسا وإسبانيا في نفس الموسم منذ الأسطورة الفرنسي برنار إينو عام 1978.

وبعد المرحلة الممتدة 117.5 كيلومتر تفوق فروم بفارق دقيقتين و15 ثانية على أقرب مطارديه فينشنزو نيبالي في الترتيب العام.

ويحتل إيلنور زاكارين المركز الثالث في الترتيب العام بفارق دقيقتين و51 ثانية خلف فروم بطل سباق فرنسا أربع مرات.