سويسرا في العرس العالمي للمرة الرابعة على التوالي

سويسرا تحقق الأهم

بازل (سويسرا) - كان الهدف الذي سجلته سويسرا الخميس الماضي خارج ملعبها حاسما لحجز مقعدها في نهائيات كأس العالم لكرة القدم للمرة الرابعة على التوالي والحادية عشرة في تاريخها، وذلك بعد تعادلها السبت في بازل مع ضيفتها ايرلندا الشمالية صفر-صفر في اياب الملحق الأوروبي المؤهل لمونديال روسيا 2018.

وكان المنتخب السويسري الذي خسر معركة التأهل المباشر عن المجموعة الأوروبية الثانية بفارق الأهداف عن البرتغال بطلة أوروبا، حسم لقاء الذهاب خارج ملعبه بهدف سجله من ركلة جزاء أثارت الكثير من الجدل، وكان ذلك كافيا له من أجل الحصول على بطاقة التأهل بعد محافظته الأحد على نظافة شباكه.

وحرم "ناتي" ضيفه الايرلندي الشمالي من تحقيق حلم التأهل الى كأس العالم للمرة الأولى منذ 1986 والرابعة في تاريخه، على أمل أن تكون مشاركته في مونديال الصيف المقبل أكثر توفيقا من 2014 حين انتهى مشواره عند الدور الثاني.

ولحق المنتخب السويسري بالمنتخبات التسعة التي تأهلت مباشرة عن القارة الأوروبية وهي فرنسا والبرتغال والمانيا بطلة 2014 وصربيا وبولندا وانكلترا واسبانيا وبلجيكا وايسلندا، اضافة الى روسيا المضيفة.

وهي المرة الثانية التي ستشارك فيها سويسرا في النهائيات للمرة الرابعة على التوالي، والأولى كانت بين نسختي 1934 في ايطاليا و1954 على ارضها.

وتحسم لاحقا الاحد البطاقة الثانية المؤهلة عن الملحق الأوروبي حيث تلتقي كرواتيا مع اليونان على أرض الأخيرة بعد أن فازت الأولى ذهابا 4-1، على أن تلعب الإثنين ايطاليا مع ضيفتها السويد (صفر-1)، والثلاثاء ايرلندا مع الدنمارك (صفر-صفر).

وبدأ مدرب سويسرا فلاديمير بتكوفيتش اللقاء الذي اقيم تحت امطار غزيرة على ملعب "سانت جايكوب-بارك"، بنفس التشكيلة التي فازت ذهابا بهدف ريكاردو رودريغيز، فيما أجرب مدرب ايرلندا الشمالية مايكل اونيل تغييرا واحدا باشراك كايل لافيرتي في المقدمة للعب الى جانب كونور واشنطن.

وكانت ايرلندا الشمالية قريبة من اطلاق المواجهة من نقطة الصفر منذ الدقيقة الثالثة لكن الحارس السويسري يان سومر تألق وصد تسديدة كريس برونت الذي هدد المرمى السويسري مجددا وهذه المرة من خارج المنطقة لكنه اصطدم بتألق سومر (16).

وانتظرت سويسرا حتى الدقيقة 25 لتهدد مرمى ضيفتها بشكل فعلي من تسديدة لشيردان شاكيري الذي تخلص من بورنت ثم اطلق الكرة لكن الحارس مايكل ماكغوفرن أنقذ فريقه ببراعة، ثم تدخل مجددا بعد لعبة جماعية مميزة لاصحاب الأرض ووقف بوجه محاولة ستيفن تسوبر (29).

وبقيت النتيجة على حالها حتى نهاية الشوط الأول، ثم بدأت سويسرا الثاني بفرصة لريكاردو رودريغيز لكن محاولة لاعب ميلان الايطالي مرت قريبة من المرمى (49)، ثم رد الضيوف بفرصة أخطر لكونور واشنطن إلا أن محاولته مرت قريبة جدا من مرمى سومر (54).

وبقي الوضع على حاله رغم التغييرات التي أجراها المنتخبان وكان بإمكان هاريس سيفيروفيتش أن يريح اعصاب السويسريين في الدقائق القاتلة لكنه اطاح بالكرة فوق العارضة (85) قبل أن يستبدل ببريل امبولو الذي حصل بدوره على فرصة ذهبية في الثواني الأخيرة لكنه سدد في الحارس (89).

وكادت ايرلندا الشمالية أن تفرض شوطين اضافيين لكن رودريغيز أنقذ الموقف وتدخل لابعاد الكرة عن خط المرمى بعد رأسية من جوني ايفانز في الوقت بدل الضائع.

ونجحت سويسرا في نهاية المطاف بالمحافظة على نظافة شباكها وتجنب أي مفاجأة قاتلة في الثواني الأخيرة، لتضمن بذلك بطاقة سفرها الى روسيا الصيف المقبل.