دبي تبدأ بإعداد سفراء الإمارات إلى الفضاء

برنامج وطني فضائي

دبي - أطلق الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الامارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، برنامج "الإمارات لروّاد الفضاء" لاختيار وإعداد وتدريب أربعة رواد فضاء اماراتيين وإرسالهم في مهمات مختلفة إلى محطة الفضاء الدولية "اي اس اس" خلال السنوات الخمس المقبلة.

وصرّح الشيخ محمد بن راشد "أدعو شبابنا وشاباتنا للتسجيل في برنامج الامارات لرواد الفضاء عبر مركز محمد بن راشد للفضاء. سيتم اختيار الأفضل والأقدر والأكثر كفاءة ليكونوا سفراءنا للفضاء". وتأمل الامارات التي لديها طموحات كبيرة في مجال الفضاء، أن تصبح الدولة التاسعة عالميا والأولى في العالم العربي في تحقيق برنامج لاستكشاف كوكب المريخ.

وجاء في بيان صادر عن حكومة دبي أن البرنامج، وهو الأول من نوعه على مستوى الوطن العربي، يشمل عقد شراكات واتفاقيات مع عدد من أهم مراكز تدريب رواد الفضاء في العالم التي توفر أحدث أنظمة المحاكاة في التدريب الفضائي.

ويرغب رواد الفضاء الاماراتيون الأربعة "الانضمام الى محطة الفضاء الدولية" في موعد لم يحدد بعد، حسب ما أكد البيان.

وكشفت الإمارات في نوفمبر/تشرين الثاني عن خطة لزراعة نخيل التمر وخضر وغلال فوق سطح المريخ في طموح يعزز مشروعها لغزو الكوكب الاحمر.

وبدأت بالفعل العمل في مركز "سيتي ساينس المريخ"، وهو مركز بحثي مخصص لدراسات الكوكب، يضم قبابا ويقام على مساحة تصل إلى مليوني قدم مربع مجهز بسبل الإعاشة والمنشآت البحثية لدراسة الاحتياجات اللازمة من الغذاء والمياه والطاقة.

وأسست الإمارات وكالة الإمارات للفضاء في 2014، وأهم أهدافها هو الوصول إلى كوكب المريخ، عبر أول مسبار عربي خلال سبع سنوات.

ويبدأ مشروع إرسال أول مسبار عربي إلى المريخ، بقيادة فريق عمل إماراتي، برحلة استكشافية علمية، تبلغ الكوكب الأحمر عام 2021، وبذلك تكون الإمارات قد دخلت رسمياً حلبة السباق العالمي لاستكشاف الفضاء الخارجي.