يوتيوب يعزف على وتر الموسيقى المدفوعة

منحى تجاري يتعزّز بـ'ريمكيس'

واشنطن - يستعد موقع الفيديو الاشهر في العالم يوتيوب لطرح خدمة مدفوعة جديدة ستتجه هذه المرة للموسيقى.

وذكرت تقارير اعلامية نقلا عن مصادر داخلية في الموقع التابع لشركة ألفابت"انه سيطلق خدمة بث موسيقي مدفوعة في مارس/اذار من العام 2018.

ووفقا لنفس المصادر وقعت شركة "وارنر ميوزيك غروب" للتسجيلات بالفعل على الاتفاق، فيما تجري "سوني ميوزيك إنترتينمنت" و"يونيفيرسال ميوزيك غروب" و"ميرلين"، وهو تكتل يضم شركات تسجيلات مستقلة، (تجري) محادثات مع موقع بث المقاطع المصورة.

وستدخل الخدمة، التي يشار إليها داخليا باسم "ريمكيس"، في منافسة مع عروض مماثلة من "سبوتيفاي" وشركة أبل.

وقدمت غوغل، وهي وحدة أخرى تابعة لألفابت، خدمة "غوغل بلاي ميوزيك" في 2001.

وأطلق يوتيوب في 2016 خدمة باشتراكات تسمى "يوتيوب ريد" لتصفح المقاطع المصورة دون ظهور إعلانات وتضم بعض المحتويات الحصرية.

وتطبيق يوتيوب مجاني لكل المستخدمين لكن حسابات "يوتيوب ريد" فقط تستطيع الوصول لكل خدماته المتنوعة.

واشترت غوغل عام 2006 يوتيوب بعدم سنة من إطلاقه مقابل 1.65 مليار دولار، عندما كان يستخدمه خمسين مليون شخص في أنحاء العالم.

وتصف إدارة يوتيوب الموقع بثالث أكبر بلد في العالم من حيث عدد السكان بعد الصين والهند، الأمر الذي يجعله في مقدمة المنصات الاكثر شعبية.