فضائح التحرش تلقي بضلالها على غولدن غلوب

ميشيل وليامز مرشحة لنيل جائزة غولدن غلوب

واشنطن - بُسطت السجادة الحمراء واستعد الجميع لتسليم التماثيل الذهبية المرموقة للفائزين بجوائز غولدن غلوب السينمائية.

لكن في ظل فضائح التحرش الجنسي التي تخيم على موسم الجوائز في هوليوود سيكون حفل غولدن غلوب الأحد أول اختبار على الهواء مباشرة لتعامل صناعة السينما مع هذه القضية التي تقض مضاجع عالم العروض والترفيه.

وقال توم أونيل مؤسس موقع غولد ديربي دوت كوم "هذه قضية في بؤرة الضوء بالنسبة لهوليوود وتلقي بظلالها على حفلات إعلان الجوائز".

وبعد أن كان بعض المشاهير والمخرجين نجوما لموسم الجوائز صدرت القرارات باستبعادهم أو حرمانهم من المشاركة في أعمال سينمائية أو شطب أسمائهم من قوائم المرشحين للجوائز.

وستتشح نساء بالسواد على السجادة الحمراء لحفل غولدن غلوب دعما لضحايا التحرش. وقررت وكالة كبيرة لرعاية المواهب إلغاء حفل تقيمه سنويا خلال أحداث غولدن غلوب على أن تنفق الأموال المخصصة له على الدفاع القانوني عن ضحايا مثل هذه القضايا.

وسيقتصر تقديم حفل جوائز "نقابة ممثلي الشاشة" المقرر في يناير/كانون الثاني على النساء.

ومن ثم ستتأرجح الأجواء العامة قبل حفل الأوسكار المقرر في الرابع من مارس/آذار بين مشاعر القلق والحرص على اتخاذ موقف ما.

وقالت ميشيل وليامز المرشحة هذا العام لنيل جائزة غولدن غلوب عن دورها في فيلم "أول ذا ماني إن ذا وورلد" "كل من تحدثت إليهم سعداء بفرصة إضفاء معنى أكبر على مثل هذا الحدث الكبير بحيث يتجاوز مجرد تمجيد مهنة واحدة".

واتهم أكثر من 30 رجلا الممثل كيفن سبيسي بالسلوك الجنسي المشين كما وجهت أكثر من 70 امرأة مزاعم ضد المنتج والمخرج السينمائي هارفي واينستين.

وامتدت قائمة المتهمين بالسلوك الجنسي غير اللائق لتشمل أسماء كبيرة مثل النجم داستن هوفمان والفنان الكوميدي لوي سي.كيه والممثل جيفري تامبور وعشرات المشاهير والساسة ورجال الأعمال.

ونفى واينستين ممارسة الجنس مع أي امرأة دون رضاها. واعتذر سبيسي لمن اتهموه بالتحرش لكن صدر قرار باستبعاده من المشاركة في فيلم "أول ذا ماني إن ذا وورلد" وشطب دوره في الجزء الجديد من المسلسل التلفزيوني "هاوس اوف كاردز".

ونفى هوفمان وتامبور ارتكاب أي سلوك شائن. وأقر سي.كيه بارتكاب أفعال مخلة فيما سبق وألغيت مشاريع سينمائية وتلفزيونية كان سيشارك فيها.

وقالت إميلي جوردون كاتبة سيناريو فيلم "ذا بيج سيك" "لطالما اعتبرت موسم الجوائز هذا فقاعة صغيرة تظهر فيها كل الأشياء جميلة وساحرة لأنها أفلام. أعتقد أننا ندرك الآن أن للحدث قضايا يتعين التطرق إليها".

وستتجه الأنظار الأحد إلى سيث مايرز مقدم حفل الغولدن غلوب لترى كيف سيدير الحفل في ظل هذه الظروف.

وقال أونيل "مهمته مستحيلة. لا يمكنه تجاهل القضية الساخنة في هوليوود. ومن المتوقع منه أن يلقي نكات لكن الأمر غير مضحك بالمرة".

وقال مايرز يوم الخميس إنه سيتطرق إلى قضية التحرش.

وستنقل قناة "إن.بي.سي" حفل جوائز غولدن غلوب السينمائية والتلفزيونية على الهواء مباشرة من منطقة بيفرلي هيلز في مدينة لوس انجلس الأميركية الساعة الثامنة من مساء الأحد.