الاسماعيلي في اختبار الحفاظ على الصدارة

الاسماعيلي لضمان البقاء في القمة

القاهرة - يسعى الاسماعيلي الى الحفاظ على الصدارة عندما يستضيف الاتحاد السكندري الجمعة في افتتاح المرحلة الثامنة عشرة من الدوري المصري لكرة القدم، فيما يطمح الزمالك الى استعادة التوازن عندما يستقبل الانتاج الحربي الاحد المقبل.

ويتصدر الاسماعيلي الترتيب برصيد 40 نقطة بفارق نقطة واحدة امام مطارده المباشر الاهلي حامل اللقب الذي يلتقي مع طلائع الجيش الثلاثاء المقبل في ختام المرحلة علما بانه يملك مباراة مؤجلة مع المقاولون العرب، فيما يحتل الزمالك المركز الرابع برصيد 30 نقطة.

ويلعب الجمعة ايضا مصر المقاصة الحادي عشر مع الاسيوطي الثالث عشر على استاد القاهرة الدولي، في مباراة يسعى فيها كلا الفريقين لوقف النتائج السلبية، والنصر السادس عشر مع طنطا السابع عشر على الملعب ذاته، فيما يصدم الرجاء الاخير بصحوة المقاولون العرب التاسع بملعب الجيش ببرج العرب في الاسكندرية.

ويأمل الاسماعيلي في استغلال عاملي الارض والجمهور والنتائج المخيبة لضيفه الذي لم يذق طعم الفوز في مبارياته الخمس الاخيرة، لكسب النقاط الثلاث لضمان البقاء في القمة خصوصا بعدما رصدت ادارة النادي مكافآت استثنائية للاعبين للمنافسة على اللقب الغائب عن خزائنه منذ موسم 2001-2002.

ويخوض الزمالك اختبارا لا يخلو من صعوبة امام ضيفه الانتاج الحربى التاسع على ملعب القاهرة.

ويسعى ايهاب جلال المدير الفني للزمالك الى تحقيق فوز معنوي يخرج به لاعبيه من الحالة النفسية السيئة التي اعقبت الخسارة الثقيلة امام الاهلي 0-3 في المرحلة الماضية في اول مباراة له على رأس ادارته الفنية.

وطالب جلال لاعبيه بالتركيز والاجتهاد لحجز مكان في التشكيلة الاساسية، والجماهير الغاضبة بالصبر على الفريق خلال المرحلة المقبلة، مؤكدا ان المباريات القادمة ستشهد انتفاضة الابيض والعودة للانتصارات والبطولات خاصة وان الفريق مقبل على المشاركة في مسابقة كأس الاتحاد الافريقي.

في المقابل، يسعى مختار مختار المدير الفني للانتاج الحربي الى زيادة محن منافسه مستغلا انخفاض معنويات لاعبيه بعد الخسارة امام الاهلي، وتكرار انجاز مواجهتهما في الذهاب على الاقل عندما ارغم الزمالك على التعادل الايجابي 1-1.

ويلعب الاحد ايضا بتروجت الثاني عشر مع الداخلية العاشر بملعب السويس.

ويدخل الفريقان المباراة بمعنويات مرتفعة بعدما حقق بتروجت الفوز على الانتاج الحربى 1-0 في المرحلة الماضية في اول مباراة بقيادة مدربه الجديد طارق يحيى الذي تولى المسؤولية خلفا لمحمد يوسف المقال من منصبه، وتغلب الداخلية على وادى دجلة 2-1.

ويحل انبي الخامس ضيفا ثقيلا على سموحة السادس في الاسكندرية.

ويخوض انبي المباراة تحت قيادة طارق عبدالله المدير الفني الجديد الذي خلف ايهاب جلال المنتقل لتدريب الزمالك، وهو يسعى الى مواصلة العروض الجيدة والنتائج الايجابية للبقاء وسط الكبار، في حين يحاول طلعت يوسف المدير الفني لسموحة استغلال الحالة المعنوية الجيدة للاعبيه للفوز بنقاط المباراة.

وتختتم المرحلة بمباراتي المصري الثالث مع مضيفه وادى دجلة الخامس عشر بملعب الجيش ببرج العرب، والاهلي مع مضيفه طلائع الجيش الثامن.

وتقام المباراتان الثلاثاء المقبل بسبب خوض الاهلي والمصري مباراة الكأس السوبر اليوم الجمعة في الامارات.

ويسعى المدير الفني للمصري حسام حسن الى تعويض الخسارة امام سموحة 2-3، وتعزيز موقعه بين ثلاثي المقدمة خصوصا في ظل الظغط الذي يلاقيه من الزمالك وانبي وسموحة، فيما يحاول المدير الفني لوادي دجلة طارق العشري ابعاد فريقه عن شبح الهبوط.

ويدخل الاهلي مواجهة طلائع الجيش في غياب العديد من نجومه بسبب الاصابة اخرهم المدافع رامى ربيعة، اضافة الى افتقاده جهود الثلاثي عماد متعب ومؤمن زكريا واحمد الشيخ المعار الى اندية التعاون واهلي جدة والاتفاق السعودية على التوالي.

وقال المدير الفني للاهلي حسام البدري ان "مواجهة طلائع الجيش صعبة ودائما ما تحفل بالندية" في ظل معاناة فريقة من غيابات مؤثرة خاصة في خط الدفاع، مشددا على قدرة لاعبيه على تعويض الغيابات ومواصلة الانتصارات سعيا لانتزاع الصدارة.

من جهته، قال المدير الفني لطلائع الجيش حلمي طولان ان المواجهة لها طابع خاص خاصة وان فريقه انتزع التعادل من الاهلي 1-1 في المرحلة الاولى من الدوري.