' />

   
 
 

First Published: 2011-09-24

مقايضة النفط لإنقاذ الاقتصاد: دمشق تحاول الالتفاف على العقوبات الدولية

 

الاتحاد الأوروبي يوسع دائرة عقوباته لتشمل شركتي 'سيريتل' و'شام القابضة' وفضائية 'الدنيا'، ويجمد أرصدة وزيري العدل والإعلام.

 

ميدل ايست أونلاين

العقوبات تبدد النفط السوري

بروكسل – قالت مصادر تجارية الجمعة ان سوريا تسعى للالتفاف على العقوبات التي تعرقل المعاملات مع الشركات الاجنبية بعرض لمقايضة النفط الخام بوقود تشتد حاجة البلاد اليه.

ورغم ان عقوبات الاتحاد الاوروبي لا تشمل حظرا على بيع الوقود الي سوريا لاسباب انسانية فان الشركات ترفض المشاركة في مناقصات لانه اصبح من شبه المستحيل تسليم شحنات الوقود واستلام المدفوعات من خلال البنوك الدولية.

وقالت المصادر ان الخام السوري الخفيف وخام السويداء الثقيل معروضان للمقايضة بمنتجات نفطية مطلوبة لتشغيل محطات الكهرباء التي تعمل بمشتقات نفطية لابقاء الاقتصاد السوري على قدميه ومنع تعطيل واسع النطاق للحياة المدنية.

من جانب آخر، قالت الجريدة الرسمية للاتحاد الاوروبي ان الاتحاد فرض عقوبات على شركة "سيريتل" السورية للهاتف المحمول وشركة "شام القابضة" أكبر شركة خاصة في البلاد (المملوكتين جزئيا لرامي مخلوف ابن خال الرئيس السوري) وعدد من شركات البناء والاستثمار.

ويحظر على الاوروبيين العمل مع الشركات الست وبينها أيضا قناة "الدنيا" التلفزيونية وثلاث شركات ذات صلة بالجيش السوري.

وجرى أيضا ضم وزيري العدل والاعلام الى قائمة السوريين المحظور سفرهم الى الدول الاعضاء بالاتحاد الاوروبي مع تجميد أرصدتهم.

 

المكابرة تغرق الخطوط القطرية في المزيد من الخسائر

نظام الكتروني جديد لتقليل احتمالات تزوير نتائج انتخابات العراق

الدولة الإسلامية تهدد باستهداف الانتخابات العراقية

مسؤولون من النظام العراقي السابق مسجونون في ظروف سيئة

مصر تركز على دعم ثورة الاستكشافات النفطية والغازية

موسكو تقوي نفوذها في العراق من بوابة التعاون النفطي مع كردستان

الأردن وأميركا يتدربان على سيناريوهات مواجهة هجوم كيماوي

36 قتيلا من المتشددين في ضربات عراقية داخل سوريا

حزب الله يرهب المرشحين الشيعة بالاعتداء على علي الأمين

مقاتلات قطرية تلاحق طائرة مدنية إماراتية في تصعيد جوي خطير

القرضاوي ينزع عن نفسه صفة الآمر الناهي في قطر

منتصران وخاسر أمام الدولة الاسلامية يتسابقون لقيادة العراق


 
>>