First Published: 2017-03-17

'خريف' ينكأ جراح المصابات بالسرطان

 

تظاهرة 'أيام الشارقة المسرحية' تفتتح فعالياتها بالعرض المغربي الحائز على جائزة 'الشيخ سلطان بن محمد القاسمي' لأفضل عمل مسرحي عربي في مهرجان المسرح العربي.

 

ميدل ايست أونلاين

تشبث بالامل والحياة

أبوظبي - تفتتح "أيام الشارقة المسرحية" في دورتها الـ27، فعالياتها بالعرض المسرحي المغربي "خريف" الحائز على جائزة "الشيخ سلطان بن محمد القاسمي" لأفضل عمل مسرحي عربي في الدورة الأخيرة من مهرجان المسرح العربي.

والعرض المغربي من تأليف فاطمة هوري وإخراج أسماء هوري، واقيم في مهرجان نظمته الهيئة العربية للمسرح في الجزائر.

وتدور أحداث المسرحية حول امرأة تصاب بالسرطان فتتزعزع حياتها وتهتز علاقتها بالآخرين، وفي مقدمهم زوجها الذي لا يدعمها في وقت هي في أشد الحاجة إليه.

وتصر بطلة المسرحية على مجابهة صعوبات الحياة وتحمل الالم بمفردها والانخراط في جمعية تدعم المصابات بالسرطان، وتتمسك بالحياة والامل وكلها رغبة جارفة في التغلب على مرضها.

ويسلط العرض المسرحي المتوج الضوء على حياة المريض بالورم الخبيث ونظرة المجتمع القاسية له.

وتقول دراسات ان أصعب أنواع السرطان هي سرطان الرئة وسرطان الكبد.

وقال الباحثون إن التحولات العشوائية في الحمض النووي‭‭‭ ‬‬‬دي. إن. إيه في مختلف أجزاء الجسم أثناء الانقسام المعتاد للخلايا هي السبب الرئيسي في الكثير من أنواع السرطان.

ويبقى مرض السرطان ورغم التطور التكنولوجي الكبير أحد أمراض العصر.

وكانت منظمة الصحة العالمية حذرت في وقت سابق من "ارتفاع شديد" في معدلات الإصابة بمرض السرطان، مشيرة إلى ضرورة الحد من تناول الكحول والسكر.

وتوقعت المنظمة ارتفاع عدد حالات الإصابة بمرض الخبيث إلى 24 مليون شخص سنويا بحلول العام 2035، مضيفة أنه يمكن تجنب نصف هذه الحالات.

وتشير الاحصائيات الى توسع رقعة مرض سرطان الثدي في الدول العربية وارتفاع معدلات الاصابة المبكرة نسبيا بالمقارنة مع نظيرتها في الدول الغربية.

ويقول الاخصائيون أن الغالبية العظمى من الدول العربية تفتقر إلى برامج الكشف المبكر.

كما أن النساء العربيات المتقدمات بالسن أقل ميلا لإجراء تصوير الثدي بالأشعة السينية مقارنة بنظيراتهن الأصغر سنا، وتختلف هذه النقطة بصفة خاصة عن الدول الغربية.

ويتجه الخبراء ايضا في تفسيرهم للظاهرة نحو التركيبة السكانية في الدول العربية، فغالبية السكان هم من الأطفال واليافعين، بينما في أوروبا والولايات المتحدة نجد توزيعا أكثر توازنا بين الفئات العمرية.

وتشكلت لجنة التحكيم مهرجان المسرح العربي في دورته السابقة برئاسة الناقد والأكاديمي والشاعر السوداني يوسف عايدابي وعضوية كل من الممثلة اللبنانية رندة جوزيف الأسمر والمخرج والأكاديمي السوري عجاج سليم الحفيري والمخرج والكاتب الفلسطيني فتحي عبدالرحمن والناقد البحريني يوسف الحمدان.

وكان عايدابي قال في كلمة إعلان نتيجة المسابقة عن العرض الفائز "هذا العرض الذي نجح في الوصول إلى قلوب وعقول الجميع .. قدم لنا رؤية إبداعية واضحة قوية بليغة تمس البشرية جمعاء لم تجعل من مغادرة الحياة عويلا بل نشيدا للإرادة الحياة ومقاومة كل الألم".

وافادت لجنة التحكيم ان ان مسرحية "خريف" تميزت عن سواها باكتنازها بفحوى إنسانية ولغة إبداعية ترتقي للعالمية، وقوامها الرئيسي تمجيدها للحياة من خلال جسد معذب يذوي وينطفئ، إلا أنه يتحدى "غول" الموت الذي يمزق الجسد بصمت، ويجعله يقاوم كل أشكال الألم النفسي والجسدي متمسكاً بالأمل وبقيم الحياة، مجابهاً قدره بشجاعة وإصرار حتى اللحظات الأخيرة".

وتبدأ الدورة الـ27 لأيام الشارقة المسرحية السبت، بمشاركة 12 عرضاً مسرحياً إماراتياً بينها أربعة عروض تتنافس على جوائز المهرجان.

وتستمر العروض والأنشطة بقصر ثقافة الشارقة ومعهد الشارقة للفنون المسرحية حتى الـ28 من آذار/مارس.

والعروض التي تشملها المنافسة هي "خفيف الروح" لمسرح دبي الأهلي وإخراج جمال مطر و"البوشية" لمسرح رأس الخيمة الوطني" ومن إخراج مرعي الحليان و"غصة عبور" لمسرح الشارقة الوطني وإخراج محمد العامري و"بين الجد والهزل" لمسرح الفجيرة وإخراج حسن رجب.

ويقيم المهرجان أربع ندوات تبحث في قضايا وتساؤلات تغطي مختلف جوانب العمل المسرحي هي "مؤرخو المسرح العربي أي دور وأي تأثير" و"هل تطورت مناهج أكاديميات المسرح العربي" و"رؤية المخرج بين الثابت والمتحول" و"إشكاليات البروفة المسرحية وإشراقاتها".

ويحمل الملتقى الفكري لدورة هذا العام عنوان "المسرح والقيم" بمشاركة مجموعة كبيرة من الباحثين المسرحيين والمختصين بالفلسفة والنقد الثقافي من الإمارات وبعض الدول العربية.

 

وقف هجوم غرب الموصل بسبب ارتفاع عدد الضحايا المدنيين

الحبس مع إيقاف التنفيذ لنقيب الصحفيين المصريين السابق

الجهاديون يخوضون آخر معاركهم غرب الموصل من أجل الموت

أميركا تحاكم قاسم تاج الدين عن التحايل لدعم حزب الله

قلق أميركي من صلة 'معروفة' بين حفتر وموسكو

الهجرة.. هدف خمس الشباب في دول عربية متوسطية

صخب الحياة يشق الدمار في شرق الموصل

نازحو الموصل يفرون نحو المجهول

عملية الموصل تتعثر مع اقتراب القتال من الحي القديم

مبارك طليق لأول مرة منذ ست سنوات

الصدر يطالب بسيطرة الجيش وحده على المناطق المحررة

النجيفي يطالب بإعادة النظر بقواعد الاشتباك مع الجهاديين بالموصل


 
>>