'أحداث' من فيسبوك لدعم الصحافة عالية الجودة

الشركة الأميركية العملاقة تعتزم إطلاق صفحة إخبارية عبر منصتها بهدف تقديم الدعم المالي للصحافة الموثوقة.


مساحة جديدة مخصصة لمتابعة المستجدات

واشنطن – أكد مؤسس فيسبوك مارك زاكربرغ الاثنين أن الشبكة تعمل على إطلاق  صفحة "أحداث" عبر منصتها بهدف تقديم دعم مالي للصحافة "العالية الجودة والموثوقة".
وأدلى رئيس الشبكة الاجتماعية الأشهر مع 2,3 مليار مستخدم حول العالم، بهذه التصريحات في تسجيل مصور عرض عبر صفحته على فيسبوك في إطار جلسة نقاش مع ماتياس دوبفنر الرئيس التنفيذي لمجموعة "أكسل سبرينغر" الإعلامية الألمانية العملاقة.


فرصة حقيقية لأن نقدم للناشرين فرصة لتقاضي عائدات من مضامينهم عن طريق خدمة إخبارية منفصلة عن شريط الأحداث في الشبكة
 

وقال زاكربرغ "نأمل في أن يتيح ذلك دعم المعلومات العالية الجودة والموثوقة".
وهو أشار إلى أن 10% إلى 15% من مستخدمي فيسبوك مهتمون بأن تكون لديهم مساحة جديدة مخصصة لمتابعة المستجدات.
ومن دون إعطاء تفاصيل كثيرة عن الشكل الذي سيتخذه هذا العرض الجديد، أوضح زاكربرغ أنه سيستلزم بعض الانتقائية في المعلومات المنشورة عبره، مبديا أمله في إطلاقه بالتعاون مع المجموعات الإعلامية الكبرى.
كما لفت زاكربرغ إلى أن هذا العرض من شأنه السماح بالمشاركة المالية في العملية الانتقالية الصعبة لمجموعات الصحافة نحو الإعلام الرقمي.
وأكد مؤسس فيسبوك أن ثمة "فرصة حقيقية لأن نقدم للناشرين فرصة لتقاضي عائدات من مضامينهم عن طريق خدمة إخبارية منفصلة عن شريط الأحداث في الشبكة".
ولفت إلى أن "فيسبوك قد تقيم علاقة مباشرة مع الناشرين للتأكد من أن مضامينهم متوافرة".
وردا على سؤال من دوبفنر بشأن إمكان دفع الشبكة الاجتماعية ثمن رخصة تشغيل من شأنها السماح بتمويل استخدام المقالات الصحافية، أجاب زاكربرغ "هذا الأمر سيخضع حتما للتفكير".
وفيسبوك التي لديها مليارا مستخدم عبر العالم في دوامة  مع تعرضها لحملة انتقادات لاذعة لانها فشلت في التوصّل لطريقة سليمة لحماية بيانات سرية لملايين المستخدمين انتهت بين يدي شركة "كمبريدج اناليتيكا" البريطانية الخاصة.
تتعرض فيسبوك لانتقادات لاذعة من اطراف عدة ولا تشذ سيليكون فالي عن هذا الخط، مع ان قطاع التكنولوجيا برمته تقريبا يزدهر بفضل الكنز الذي تمثله البيانات الشخصية عبر الانترنت.