أزمة قلبية تنهي حياة سمير سيف رفيق درب ألمع نجوم السينما

وزارة الثقافة المصرية تنعي المخرج الشهير الذي تعاون بشكل وثيق مع عادل إمام والهام شاهين ومحمود عبدالعزيز ونور الشريف وسعاد حسني ونجوم الفن يودعونه بكلمات مؤثرة.


سمير سيف كانت له بصمات في الإخراج التلفزيوني


المخرج الراحل برع في المزج بين الكوميديا والسياسة


سمير تعاون مع عادل إمام في 'المشبوه' و'الغول' و'الهلفوت' و'احترس من الخط' و'النمر والأنثى' و'المولد'

القاهرة - نعت وزارة الثقافة المصرية وفاة المخرج الشهير واللامع سمير سيف الذي وافته المنية اثر أزمة قلبية مفاجئة كما تأثر نجوم الفن في الوطن العربي برحيله وودعوه بكلمات حزينة لكنها تخلد مسيرته الفنية الثرية والزاخرة بأعمال كوميدية وسياسية هادفة.
توفي المخرج المصري الاثنين عن عمر ناهز 72 عاما متأثرا بأزمة قلبية مفاجئة.
ونعت وزيرة الثقافة المصرية إيناس عبدالدايم في بيان المخرج الراحل بقولها "كان معلما للأجيال وتتلمذ على يديه الكثير من المبدعين في عالم الإخراج".
وأضافت أن الفن "فقد احدى قاماته العظيمة في مصر والوطن العربي".
وغرد الفنان نبيل الحلفاوي عبر حسابه الرسمي بموقع تويتر،: "أعطاه نور الشريف الفرصة كمخرج في "دائرة الإنتقام" وكان عند حسن الظن وتوالت أعماله الناجحة. لم أره إلا على الشاشة الصغيرة ودائما لا تفارقه الابتسامة. رحم الله سمير سيف أحد مخرجي جيلنا البارزين".
ونشرت الفنانة التونسية هند صبري صورة للراحل، عبر حسابها الرسمي على تويتر، وعلقت: "وداعا المخرج المبدع سمير سيف الذي قدم للسينما المصرية والعربية مجموعة من أهم أفلامها وحمل على كتفيه عبء الدورات الأخيرة للمهرجان القومي للسينما المصرية التي فقدت واحدا من مخرجيها الكبار".

وكتب النجمة السورية سوزان نجم الدين، "فقدت السينما المصرية اليوم المخرج الكبير سمير سيف وواحدا ممن قدموا مجموعة من أهم الأعمال التي حفرت مكانتها في وجداننا كعرب، وكم تمنيت العمل معه".
ونشر الفنان محمد هنيدي صورة للمخرج الراحل عبر حسابه الرسمي على منصة التغريد "تويتر"، وعلق: "البقاء لله وداعا المخرج الكبير سمير سيف".
وارفقت إلهام شاهين صورة المخرج "المشبوه" الفيلم الشهير والعلامة الفارقة في تاريخ السينما الحديثة "أستاذي وصديقي، الشخصية العظيمة المحترمة، أول من وثق في موهبتي الفنية ومنحني أول بطولة في حياتي".
وكتب النجم الشاب كريم عبدالعزيز نجل "الساحر" والعملاق محمود عبدالعزيز عبر صفحته الشخصية على إنستغرام: "مع السلامة يا أستاذ، أول مخرج وقفت أمام كاميرته عندما كنت في الرابعة من عمري في فيلم "المشبوه"، ويشاء القدر أيضا أن يكون أستاذي ومعلمي في معهد السينما". 

ونعى الفنان هاني رمزي المخرج المصري الراحل، واصفا إياه بأنه "أحد عظماء صناعة السينما المصرية"، مؤكدا أن سمير سيف كان "أول من اكتشف موهبته".
وعلق المنتج محمد حفظي على وفاة المخرج الراحل بقولة: "فقدنا أحد أهم المخرجين المبدعين، الذي أثرت أعماله تاريخ السينما المصرية.. رحل عنا الكبير سمير سيف، ولكن مسيرته الحافلة ستظل خالدة في أذهان الجميع".
وكتب المنتج تامر مرسي"وفاة المخرج سمير سيف عن عمر يناهز 72 عاما".
ونشر المخرج رامي إمام صورة والده عادل والفنانة الراحلة سعاد حسني في مشهد من فيلم "المشبوه"، وبجوارها صورة المخرج الراحل وكتب عليها: "وداعا صانع أحب وأقرب أفلام والدي إلى قلبي".
ووصف رامي المخرج سمير سيف بأنه "الموسوعة والعبقري والمدرسة والمتنوع والمتميز والفيلسوف والدكتور والأستاذ".
كما نعته الفنانة نيللي كريم واصفة إياه بالمخرج "المبدع المحترم الأستاذ الدكتور".
ونعت المخرج الراحل أكاديمية الفنون ونقابة المهن السينمائية وعدد من المؤسسات الفنية والنقابية في مصر.
تخرج سيف من المعهد العالي للسينما وبدأ مشواره مساعدا للمخرج الكبير حسن الإمام في عدد من الأفلام منها "خلي بالك من زوزو" و"حكايتي مع الزمان" و"أميرة حبي أنا" مما أكسبه خبرة كبيرة.
وفي منتصف حقبة السبعينات بدأ في تقدم أعماله الخاصة التي بلغت على مدى نصف قرن نحو 30 فيلما من أبرزها "غريب في بيتي" بطولة نور الشريف وسعاد حسني و"الراقصة والسياسي" بطولة نبيلة عبيد و"سوق المتعة" بطولة محمود عبدالعزيز وإلهام شاهين و"معالي الوزير" بطولة أحمد زكي ولبلبلة.
وتعاون بشكل وثيق مع "الزعيم" عادل إمام وقدم له سلسلة ناجحة من الأفلام بداية من "المشبوه" في 1981 ثم "الغول" و"الهلفوت" و"احترس من الخط" و"النمر والأنثى" و"المولد" وصولا إلى "مسجل خطر" و"شمس الزناتي" في 1991.
وفي مجال الدراما التلفزيونية قدم العديد من المسلسلات.

 وكان له بصمات في الإخراج التلفزيوني وأبرزها مسلسل "السندريلا" للفنانة منى زكي، والذي جسدت فيه قصة حياة الراحلة سعاد حسني، وكذلك إخراجه لمسلسل "بالشمع الأحمر" للفنانة يسرا.
كذلك أخرج "البشاير" و"أوان الورد" و"ابن موت".
عمل المخرج الراحل بالتدريس وكان أستاذا للكثير من الفنانين وشغل منصب رئيس المهرجان القومي للسينما المصرية.
وأفلام سمير سيف لها نكهة كوميدية خاصة، حيث برع في صنع مواقف مليئة بالتناقضات والمفاجآت، واعتمد على الأداء الكوميدي الفردي للممثلين في فيلم "غريب في بيتي"، حيث نرى مواقف كوميدية متكررة بين نور الشريف وسعاد حسني، وهما ليسا ممثلين كوميديين، ورغم ذلك نجح الفيلم جماهيريا حتى اليوم.
والمتابع لمسيرة سمير سيف سيجد أن السياسة كانت دائما حاضرة في أفلامه التي غلب عليها طابع الكوميديا، على غرار فيلمه "معالي الوزير".