"أنتِ تكفين" إعادة بناء لشخصية المرأة العربية

صبا يحيى الإرياني ترتكز في كتابها على قواعد التطوير الذاتي وتنمية الشخصية والخبرة العملية في هذا الحقل المعرفي الشديد الأهمية.


إجابات عن تساؤلات أساسية في الحياة الزوجية 


اختلافات فكرية وعاطفية ونفسية تساعد على تحقيق التوازن بين الروح والعقل والجسد

بيروت ـ يشكل كتاب "أنتِ تكفين" بمثابة إعادة بناء لشخصية المرأة العربية عبر مقاربة (نظرية – تطبيقية) اعتمدتها الكاتبة صبا يحيى الإرياني ترتكز فيها على قواعد التطوير الذاتي وتنمية الشخصية والخبرة العملية في هذا الحقل المعرفي الشديد الأهمية؛ فيما خص الأزمات التي يُمكن أن تمرّ فيها الأسرة العربية لكي تجيد المرأة فن التعامل معها وتستعيد مكانتها، إنها لعبة توازن تقترحها الكاتبة ما بين السطور هدفها أن تجد المرأة ذاتها من دون أنّ تخسر شريكها في الحياة. 
ونجد في الكتاب الإجابة عن تساؤلات أساسية في الحياة الزوجية وتوضيح للاختلافات الفكرية والعاطفية والنفسية تساعد على تحقيق التوازن بين الروح والعقل والجسد، واقتراحات لأساليب وخطوات عملية وتمرينات تشارك الكاتبة فيها المرأة في إيجاد حلول ترسم فيها ملامح حياة تستحق أن تعاش.
وخير الكلام ما تقوله الكاتبة صبا يحيى الإرياني عن كتابها "أنتِ تكفين": أرجو من وراء كتابة هذا الكتاب من بعد رضا الله؛ إلهام المرأة العربية لاستعادة سعادتها، التي جرفتها الحياة بعيداً عنها؛ إيماناً مني بحقها الكامل في ذلك كإنسانة، وكذلك؛ إيماناً مني بأن فاقد الشيء لا يعطيه. فلكي تؤدي المرأة الرسالة التي خُلقت من أجلها بحب وبهجة، وتنشر الحب والجمال والسلام على من حولها، يجب أن يمتلئ وعاء قلبها إلى منتهاه بالحب والسلام والبهجة. 
كما أود أن أوضح بأن الاكتفاء بالذات لا يعني أبداً الاستغناء عن الآخرين، فلا تحلو الحياة إلا بمن نحب ولا يحلو النجاح إلا بمشاركتهم، (...) وإنكِ عزيزتي، قادرة على النهوض بذاتك وإسعادها. وليس حب الذات أنانية، بل على العكس فالحب واحد، إن ملأ قلباً غمر العالم.
في هذا الكتاب أتحاور معكِ صديقتي، عن هموم وأوجاع المرأة، التي هي أنا وأنتِ، نستعرض بعضاً من معاناتها التي جرفتها بعيداً عما تحب وترغب... يلمس بعضٌ من هذه الهموم جراحك، أو قد ينبهك لحقيقة قد تُحدث تغييراً مهماً في حياتك، وهي أن التشافي يأتي من الداخل مهما كان ما تعانين منه...".     
صدر الكتاب عن الدار العربية للعلوم ناشرون، وجاء في 240 صفحة.