أوبر المثقلة بالخسائر تغير إستراتيجيتها بشراء 'بوستمايتس'

أوبر تشتري شركة 'بوستمايتس' الناشئة وتدمجها مع منصة أوبر إيتس للاستفادة من خيارات أوسع على صعيد المطاعم والمتاجر وتسليم البضائع وتعويض انهيار خدمات سيارات الأجرة الخاصة بها.


أوبر تكبدت بحسب نتائجها الأخيرة خسارة قدرها 2,9 مليار دولار


'اوبر إيتس' استفادت من إجراءات التباعد الجسدي والحجر

واشنطن – أعلنت أوبر الاثنين أنها اشترت شركة تسليم الطعام الناشئة "بوستمايتس" بسعر 2,65 مليار دولار لاستكمال خدمتها "أوبر إيتس" وتعويض انهيار نشاطها في مجال سيارات الأجرة وهي تنوي تغيير إستراتيجيتها والتعويل على خدمات اخرى في ظل تهاوي قطاع خدمة سيارات الأجرة.
وأسست "بوستمايتس" قبل تسع سنوات وصمدت في وجه منافسين عدة في قطاع يشهد نموا كبيرا ومنافسة شرسة.
ومع الدمج بين منصتي "بوستمايتس" و"أوبر إيتس" سيستفيد المستهلكون من خيار أوسع على صعيد المطاعم والمتاجر وسيتمتع االعاملون في تسليم البضائع بفرص أكبر على ما اكدت "أوبر" في بيان.

وتكبدت "أوبر" بحسب نتائجها الأخيرة خسارة قدرها 2,9 مليار دولار في الربع الأول من السنة وصرفت نحو ربع اجرائها في أيار/مايو.
إلا أن خدمتها "اوبر إيتس" لتسليم الطعام استفادت من إجراءات التباعد الجسدي والحجر مع ارتفاع عائداتها بنسبة 53% لتصل إلى 819 مليون دولار.
وتنوي أوبر الاستمرار في جعل "بوستاميتس" تعمل بشكل مستقل.
وتعتبر نشاطات الشركتين متكاملة مع مناطق جغرافية وزبائن مختلفين على ما أكدت أوبر التي شددت أيضا على روابط "بوستمايتس" المتينة مع المطاعم الصغيرة والمتوسطة بعدما أبرمت اتفاقات مع 600 ألف مؤسسة في الولايات المتحدة.
وتحتاج الصفقة إلى الضوء الأخضر من السلطات ولا سيما الهيئة الناظمة للمنافسة وتأمل الشركتان بإنجازها في الربع الأول من 2021.