إحالة نواب كويتيين للتحقيق لمخالفتهم البروتوكول الصحي

رئيس مجلس الأمة الكويتي يعلن أنه أُبلغ بإحالته للتحقيق فيما تتوتر تقارير إعلامية عن عزم النيابة العامة التحقيق مع 38 نائبا انتهكوا الاشتراطات والإجراءات الصحية المتعلقة بالتوقي من فيروس كورونا.


الغانم: سأكون أول من يطالب برفع الحصانة عني والقانون يطبق على الكبير قبل الصغير


الغانم وأنصاره احتفلوا بفوزهم بالمقاعد النيابية دون كمامات أو تباعد اجتماعي


الكويت تكابد للخروج من الأزمة المالية والصحية

الكويت - أعلن مرزوق الغانم رئيس مجلس الأمة الكويتي (البرلمان) اليوم الثلاثاء، أنه أُبلغ بإحالته إلى جهات التحقيق إثر وقوع "مخالفات" للإجراءات الصحية بشأن مكافحة فيروس كورونا.

وجاءت تصريحات الغانم، فيما تتواتر تقارير إعلامية عن اعتزام النيابة العامة التحقيق مع 38 نائبا لارتكاب مخالفات للاشتراطات الصحية المعمول بها في البلاد.

وفي حال تجريد النواب الـ38 من الحصانة، سيصاب البرلمان الكويتي بالجمود بينما تقاوم البلاد أزمة سياسية انتهت لتوها بعد سجالات مع رئيس الوزراء اضطرته لتقديم استقالة حكومته لأمير البلاد وتشكيل حكومة ثانية نالت الثقة أخيرا.  

وقال رئيس مجلس الأمة الكويتي "تم إبلاغي بإحالتي للنيابة العامة على خلفية احتفالات وتجمعات خالفت الإجراءات الصحية لفيروس كورونا"، مضيفا "أعلن امتثالي للقانون. سأكون أول من يحضر إلى النيابة وأول من يطالب برفع الحصانة النيابية عني... سأكون أول من يطالب بتطبيق واحترام القانون وآخر من يعترض على تنفيذه".

وتابع "لم يصلني شيء رسمي، لكنه التصرف السليم. أمام القانون لا مناصب ولا مراكز سياسية ويجب أن يُطبق على الكبير والصغير وسأتحمل نتائج وقوع هذه المخالفات بكل رحابة صدر".

وفي وقت سابق الثلاثاء، نقلت صحيفة "القبس" الكويتية عن مصدر مطلع (لم تسمه) قوله إن "النيابة العامة استلمت رسميا ملفا من وزارة الداخلية بإحالة جميع النواب الذين احتفلوا بفوزهم بالمقاعد النيابية وطالبت بالتحقيق معهم".

مرزوق الغانم يقرّ يمخالفة الاجراءات الصحية
مرزوق الغانم يقرّ يمخالفة الاجراءات الصحية

وأوضح المصدر أن "النيابة العامة ستحقق مع 38 نائبا حاليا بمجلس الأمة وستطلب رفع الحصانة عنهم للتمكن من مثولهم واتخاذ الإجراءات اللازمة بحقهم"، مضيفا أن "الاتهامات التي سيتم توجيهها للنواب ستكون مخالفة الاشتراطات الصحية وعدم الالتزام بالتباعد الاجتماعي، ما قد يؤدي إلى انتشار فيروس كورونا" دون تفاصيل بشأن عقوبتها.

وفي ديسمبر/ كانون الأول من العام الماضي، نشرت وسائل إعلام محلية ودولية صورا للغانم أثناء الاحتفال مع أنصاره وعدد من النواب بفوزهم في الانتخابات البرلمانية بالكويت.

وأظهرت الصور حينها عدم التزام العشرات بارتداء الكمامات أو إتباع الاشتراطات الصحية (البروتوكول الصحي) أبرزها التباعد الاجتماعي، ما أثار انتقادات واسعة في البلاد.

وأعلنت وزارة الصحة الكويتية أمس الاثنين تسجيل 1323 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد المسبب لمرض كوفيد 19 خلال الـ24 ساعة الماضية، ليرتفع بذلك إجمالي عدد الحالات المسجلة في البلاد إلى 210 ألفا و855، في حين  تم تسجيل 7 حالات وفاة بسبب كورونا، ليصل إجمالي حالات الوفاة إلى 1179.

وقال الناطق الرسمي باسم الوزارة الدكتور عبدالله السند في البيان الصحفي اليومي إن جميع الحالات السابقة التي ثبتت إصابتها بالمرض "مخالطة لحالات تأكدت إصابتها وأخرى قيد البحث عن أسباب العدوى وفحص المخالطين لها"، موضحا أن هناك 219 حالة في العناية المركزة تتلقى الرعاية الصحية.

وعن حالات الشفاء، قال السند إنه تم تسجيل 1335 حالة شفاء من المصابين بفيروس كورونا خلال الـ24 ساعة الماضية، ليرتفع بذلك عدد الحالات التي تعافت وتماثلت للشفاء في البلاد إلى 507.195 حالة.