الإمارات تكشف عن أقدم مسجد من فترة الخلافة العباسية

المكتشف الجديد في مدينة العين والعائد إلى أكثر من ألف عام يؤكد ثراء المنطقة التاريخي، ما يستوجب الدراسة والتعمق في طبيعة الحياة في كل فترة زمنية.


اكتشافات تعطي صورة واضحة للحياة في الفترة الذهبية المبكرة من العهد الإسلامي

أبوظبي - أعلنت دولة الإمارات السبت اكتشاف أقدم مسجد في البلاد بمدينة العين يعود تاريخه لأكثر من 1000 عام.
وقالت دائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي إن علماء الآثار عثروا على آثار إسلامية بالقرب من موقع بناء حالي لمسجد الشيخ خليفة في العين "تتضمن عدة أفلاج 'قنوات مياه' وثلاثة أبنية على الأقل والأكثر أهمية مسجد يعود إلى الفترة الذهبية المبكرة من العهد الإسلامي في فترة الخلافة العباسية قبل نحو ألف عام".
وأضافت أن علماء الآثار وجدوا محرابين في الغرفة الداخلية والساحة الخارجية فيما عثروا أيضا على أجزاء من أوان استخدمت على الأرجح في الوضوء أو أغراض أخرى داخل المسجد يعود تاريخها إلى الفترة بين القرنين التاسع والعاشر الميلاديين.

وتابعت قائلة "بناء على هذه الاكتشافات واختبارات تحديد العمر الزمني بالكربون المشع لأحد الأفلاج المجاورة فإن هذا المبنى يعتبر أقدم مسجد معروف في دولة الإمارات العربية".
ونقلت وكالة أنباء الإمارات عن محمد خليفة المبارك رئيس دائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي قوله إن المكتشفات الجديدة في العين "تؤكد على مدى ثراء تاريخ المنطقة، ما يتطلب المزيد من الدراسة والتحليل للتعمق في طبيعة الحياة في كل فترة زمنية".
وأشار إلى أن هذه الاكتشافات الأثرية إلى جانب بساتين نخيل التمور المعتمدة على مياه الأفلاج يمكن أن ترسم صورة أكثر وضوحا للحياة في العين في العصور الإسلامية الأولى.