"القصة الخيالية للأطفال" موضوع جائزة مؤسسة عبدالحميد شومان

الجائزة تمنح مرة كل عام في مجال أدب الأطفال في واحد من الفنون الأدبية التالية: القصة، الشعر، الرواية، النص المسرحي للأطفال.


الأعمال المقدمة للجائزة لهذا العام يشترط، أن تكون باللغة العربية الفصيحة الميسرة، وأن تحاكي الفئة العمرية (4-7 سنوات)


التخيل يُقصد به تكوين صور وأحاسيس لا يتم إدراكها من خلال الحواس المادية الخمس

عمَّان ـ أعلنت مؤسسة عبدالحميد شومان، الخميس، عن فتح باب التقدم للدورة 14 لجائزة عبدالحميد شومان لأدب الأطفال لعام 2020، وموضوعها "القصة الخيالية" الموجهة للطفولة المبكرة، مبينة أن آخر موعد لقبول طلبات الترشح هو نهاية شهر مارس/آذار المقبل.
وتمنح الجائزة مرة كل عام في مجال أدب الأطفال في واحد من الفنون الأدبية التالية: "القصة، الشعر، الرواية، النص المسرحي للأطفال"، وتتألف من شهادة باسم الفائز والموضوع الذي فاز به ودرع يحمل اسم وشعار الجائزة، بالإضافة إلى مبلغ مقداره (18) ألف دينار، موزع كالتالي: المرتبة الأولى: 10 آلاف دينار، المرتبة الثانية: (5) آلاف دينار، أما المرتبة الثالثة: (3) آلاف دينار.
ويشترط، أن تكون الأعمال المقدمة للجائزة لهذا العام باللغة العربية الفصيحة الميسرة، وأن تحاكي الفئة العمرية (4-7 سنوات)، وأن يقدم عمل واحد فقط، وأن لا يتجاوز عدد الكلمات (500) كلمة، وأن يقدم العمل بنوع الخط Arial بنط 14، بينما تستبعد الأعمال التي تقدم خارج الموضوع المحدد. وتستند معايير تقييم الأعمال على اللغة والأسلوب، المحتوى والأفكار، التجديد والإبداع، أصالة العمل. 
كما يشترط أن يكون المتقدم للجائزة عربي الجنسية أو من أصل عربي، حيث يقبل الترشح للجائزة من المتقدمين أنفسهم، على أن لا يقل عمر المتقدم عن 18 سنة، كما يشترط في النص أن يكون أصيلاً وغير منشور سابقاً سواء في الصحف او الدوريات أو عبر المواقع الإلكترونية أو غيرها، وأن لا يكون مقدماً لجائزة أخرى أو فائزاً بجائزة سابقاً.
الرئيسة التنفيذية لمؤسسة عبدالحميد شومان، فالنتينا قسيسية، بينت أن الخيال يؤدي دوراً مهماً في تطوير شخصية الطفل فكراً وتعبيراً، وتأهيلاً للقدرات التأملية والإبداعية واللغوية، لافتة إلى أن المقدرة على التخيُّل من أهم سمات هذه الشخصية، فمن استطاع إثارة خيال الطفل بما يهوى ويحبّ من القصص، فإن باستطاعته إشباع الكثير من احتياجاته النفسية.

مؤسسة عبدالحميد شومان
تعمل منذ العام 2006 على تنظيم هذه الجائزة

وبينت قسيسية أن التخيل يُقصد به تكوين صور وأحاسيس لا يتم إدراكها من خلال الحواس المادية الخمس، وتشكيل عالم يستند إلى الأحلام والخيالات التي قد تتضمن عناصر تراثية أو حديثة، ويشمل ذلك اختلاق المكان الذي تدور فيه الأحداث، وابتداع شخصيات غريبة أو غرائبية أي غير متصلة بالحياة الواقعية وإنما تتبع قوانينها الخاصة. ويحق للمؤسسة، بحسب قسيسية، نشر وإنتاج الطبعة الأولى من الأعمال الفائزة، ولا تلتزم المؤسسة بإعادة الأعمال المقدمة سواء فازت أم لم تفز.
وبينت المؤسسة أن آلية التقدم متاحة من خلال الدخول على الموقع الإلكتروني للمؤسسة (www.shoman.org)، والاطلاع على الشروط الخاصة للتقدم بجائزة أدب الأطفال، وإنشاء حساب مستفيد على النظام الإلكتروني، وإدخال البيانات الشخصية ومعلومات الاتصال والعنوان، وتحميل المرفقات المطلوبة التالية: صورة عن البطاقة الشخصية أو جواز السفر، وملخص للسيرة الذاتية، بالإضافة إلى العمل المقدم للجائزة بالشروط أعلاه، حيث يشترط عدم وضع اسم المشارك على النسخة الإلكترونية، كما يرجى إرفاق صورة عن الإقرار موقعة.
وستعلن المؤسسة عن أسماء الفائزين بالجائزة بالوسائل المناسبة، وذلك في موعد تحدده كل عام، ويقام حفل خاص لمنح الجائزة.
يشار إلى أن المؤسسة شومان تعمل منذ العام 2006 على تنظيم هذه الجائزة السنوية للأدباء في الوطن العربي وحول العالم.