القضاء السعودي يصدر أحكاما نهائية بحق قتلة خاشقجي

المحكمة الجزائية السعودية تصدر أحكاما بالسجن بحق 8 مدانين في جريمة مقتل الصحفي جمال خاشقجي، تراوحت بين 20 سنة لخمسة من المتهمين و10 سنوات لواحد منهم و7 سنوات لاثنين آخرين واكتسبت الأحكام صفة القطعية.


القضاء السعودي يسدل الستار على قضية مقتل خاشقجي


إلغاء أحكام الإعدام بحق مدانين في قضية خاشقجي يأتي بعد أن عفا أبناؤه عنهم


الاحكام السعودية تحول دون الاستثمار التركي في قضية خاشقجي

الرياض - أسدلت محكمة سعودية اليوم الاثنين الستار نهائيا على قضية مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في عام 2018، بأن أصدرت أحكاما بالسجن على 8 مدانين في جريمة القتل اكتسبت صفة القطعية بعد أن عفا أبناء القتيل عن القتلة.

وذكرت قناة الإخبارية التلفزيونية الرسمية في السعودية اليوم الاثنين أن المحكمة أصدرت حكما نهائيا في قضية مقتل خاشقجي قبل عامين في قنصلية بلاده باسطنبول، شمل سجن ثمانية أشخاص لفترات تراوحت بين سبع سنوات و20 سنة.

وأضافت القناة نقلا عن المتحدث باسم النيابة العامة السعودية أن "المحكمة الجزائية بالرياض أصدرت في هذا أحكاما بحق ثمانية أشخاص مدانين، حيث قضت بالسجن 20 عاما على خمسه من المدانين لكل فرد منهم، وثلاثة من المدانين بأحكام تقضي بالسجن لعشر سنوات لواحد منهم وسبع سنوات لاثنين منهم".

ونقلت القناة عن المتحدث قوله أيضا إن "هذه الأحكام أصبحت نهائيةً واجبة النفاذ"، مشيرا إلى "إنهاء الحق الخاص بالتنازل الشرعي لذوي القتيل".

وأوضح المتحدث باسم النيابة العامة السعودية أن هذه الأحكام وفقا لمنطوقها بعد إنهاء الحق الخاص بالتنازل الشرعي لذوي القتيل تقضي بالسجن لمدد بلغ مجموعها 124 سنة، طال كل مدان من عقوبتها بحسب ما صدر عنه من فعل إجرامي.

وبصدور هذه الأحكام النهائية تنقضي معها الدعوى الجزائية بشقيها العام والخاص وفقا للمادتين 22 و23 من نظام الإجراءات الجزائية.

وكان القضاء السعودي أصدر في ديسمبر/كانون الأول 2019 أحكاما بالإعدام على خمسة أشخاص وبالسجن على ثلاثة آخرين في قضية مقتل خاشقجي، لكنّه قرّر الإفراج عن نائب رئيس الاستخبارات السابق أحمد العسيري وعدم توجيه اتهام لسعود القحطاني المستشار المقرّب من ولي العهد الأمير محمد بن سلمان.

وقالت النيابة العامة السعودية في بيان ومؤتمر صحافي حينها إنّ التحقيقات أثبتت أنّ جريمة قتل الصحافي في قنصلية بلاده باسطنبول في أكتوبر/تشرين الأول 2018، لم تتم بنية مسبقة، مشيرة إلى أن الأحكام الصادرة عن المحكمة الجزائية في الرياض يمكن أن تستأنف.

وفي مايو/ايار، أعلن خاشقجي "العفو" عن قتلة والدهم. ونشر صلاح خاشقجي نجل جمال خاشقجي حينها تغريدة على حسابه على تويتر تضمنت بيانا مقتضبا جاء فيه "نعلن نحن أبناء الشهيد جمال خاشقجي أننا عفونا عمن قتل والدنا"، مضيفا أنّ قرار العائلة يستند إلى آية قرآنية تشجّع على العفو.

وقال "في هذه الليلة الفضيلة من هذا الشهر الفضيل، نسترجع قول الله تعالى في كتابه الكريم "وَجَزَاءُ سَيِّئَةٍ سَيِّئَةٌ مِّثْلُهَا فَمَنْ عَفَا وَأَصْلَحَ فَأَجْرُهُ عَلَى اللَّهِ إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الظَّالِمِينَ".

وتابع "ولذلك نعلن نحن أبناء الشهيد جمال خاشقجي أنا عفونا عمن قتل والدنا رحمه الله، لوجه الله تعالى وكلنا رجاء واحتساب للأجر عند الله عزل وعجل".

وحاولت تركيا مرارا الاستثمار في مقتل خاشقجي ودفعت لتدويل القضية لكن الاجراءات السعودية القانونية والقضائية اضافة إلى التنازل الشرعي لأبناء القتيل بالعفو عن القتلة، أسقط كل حساباتها.