تنسيق روسي لبناني لحل أزمة اللاجئين السوريين

لافروف يقول إن رفض الولايات المتحدة المشاركة في إعادة إعمار سوريا يهدف إلى عرقلة عودة اللاجئين لبلادهم.


لبنان لا يرى سببا لبقاء اللاجئين السوريين على أراضيه


روسيا ستعمل مع لبنان على تسهيل عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم

موسكو - قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الاثنين إن رفض الولايات المتحدة المشاركة في إعادة إعمار سوريا يهدف إلى عرقلة عودة اللاجئين لبلادهم.

وأضاف لافروف أن واشنطن مهتمة فقط بإعادة إعمار أجزاء من سوريا تنشط فيها المعارضة. وأدلى لافروف بتلك التصريحات في موسكو بعد محادثات أجراها مع نظيره اللبناني جبران باسيل.

وقال وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل في موسكو الاثنين إن لبنان لا يرى سببا لبقاء اللاجئين السوريين على أراضيه. وأضاف بعد محادثات مع نظيره الروسي سيرغي لافروف أن هناك مناطق في سوريا تتمتع بالاستقرار والسلام.

وقال لافروف بعد محادثات مع باسيل في موسكو إن روسيا ستعمل مع لبنان على تسهيل عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم. وقال لافروف إن لبنان يجب ألا يتحول إلى رهينة لأزمة اللاجئين السوريين وتابع أن روسيا تعارض التدخل الأجنبي في شؤون لبنان الداخلية.

دعا وزير الخارجية الروسي جماعات المعارضة في إدلب السورية اليوم الاثنين لأن تنأى بنفسها عن جبهة النصرة. وأضاف لافروف أن روسيا سألت الأمين العام للأمم المتحدة لماذا لا تشارك المنظمة في إعادة إعمار سوريا.

ومن جانبه قال باسيل الاثنين إن بلاده تريد من الشركات الروسية المشاركة في مناقصة جديدة لتطوير مكامن نفط وغاز في منطقة الجرف اللبناني. وذكر باسيل أن نجاح شركة روسية في الفوز بالمناقصة سيعزز الاستقرار في المنطقة.

وأضاف أن لبنان سيكون منصة لإحياء اقتصاد سوريا المجاورة، وأن بيروت ستنسق جهودها مع موسكو، وفقا لما ذكرته وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء.

خلافات تعمق معاناة اللاجئين

أعلنت موسكو، في 4 أغسطس/ آب الجاري، أنها تتوقع عودة 890 ألف سوري إلى بلدهم خلال الأشهر القليلة المقبلة. وفي السياق ذاته انتقد لافروف الموقف الأميركي من قضية عودة اللاجئين السوريين.

وأوضح قائلا "الولايات المتحدة تحاول إبطاء عملية عودة اللاجئين بشكل مصطنع عن طريق رفض المشاركة في عمليات إعادة إعمار البنية التحتية في سوريا".

والاحد أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أن بلاده لن تسدد الدفعات السنوية، التي تعهدت بها سابقًا، وقدرها 230 مليون دولار، من أجل برنامج إعادة الاستقرار في سوريا.

وكانت واشنطن وأطراف دولية اشترطت أن تكون عودة اللاجئين "طوعية" وتحت مظلة الأمم المتحدة.

ودعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الاوروبيين السبت الى المشاركة ماليا في اعادة اعمار سوريا للسماح لملايين اللاجئين بالعودة الى منازلهم، وذلك خلال زيارة لالمانيا.