طارئ صحي يحول دون مشاركة العاهل المغربي في جنازة شيراك

الديوان الملكي يعلن تعرض الملك محمد السادس لـ"التهاب الرئتين الفيروسي الحاد" قبل زيارة كانت مقررة لفرنسا، مضيفا أن طبيب الملك أوصاه بالاستفادة من فترة راحة طبية لبضعة أيام.



ولي العهد يمثل الملك محمد السادس في مراسم جنازة شيراك


الطبيب الخاص للعاهل المغربي يوصيه بفترة راحة لبضعة أيام

الرباط - أعلن الديوان الملكي المغربي اليوم الأحد في بيان أن الملك محمد السادس تعرض لوعكة صحية عرضية تمثلت في إصابته بـ"التهاب الرئتين الفيروسي الحاد"، مضيفا أن "الطبيب الخاص للملك أوصاه بالاستفادة من فترة راحة طبية لبضعة أيام".

كما أشار البيان إلى أن العاهل المغربي كان من المقرر أن يسافر إلى فرنسا لتقديم العزاء لأسرة الرئيس الفرنسي (الأسبق) الراحل جاك شيراك وأقاربه في إطار خاص اعتبارا للعلاقات العميقة والوطيدة التي جمعت على الدوام الأسرتين.

وسيقوم ولي العهد الأمير مولاي الحسن بتمثيل الملك محمد السادس في المراسم الرسمية لجنازة شيراك، وفق بيان الديوان الملكي المغربي.

وترتبط فرنسا والمغرب بعلاقات وثيقة اقتصاديا وسياسيا وبحوار منتظم. وقام العاهل المغربي في مارس/اذار من العام 2000 بأول زيارة دولة لفرنسا بعد أشهر من توليه العرش. كما زار الملك محمد السادس فرنسا في أكثر من مناسبة رسمية وخاصة.

وقام الرئيس الفرنسي الحالي امانويل ماكرون بزيارة للمغرب بعد شهر من توليه الرئاسة في أول زيارة رسمية له.

وشارك الملك محمد السادس في إحياء الذكرى السنوية لهدنة 11 نوفمبر/تشرين الثاني 2018، فيما حضر الرئيس الفرنسي في 15 من الشهر ذاته تدشين خط القطار فائق السرعة الذي يربط بين طنجة والقنيطرة والذي يعد ثمرة شراكة ثنائية بين البلدين. وتعتبر فرنسا أيضا من أبرز الشركاء الاقتصاديين للمغرب.

ويتبادل المسؤولون من البلدين الزيارات واللقاءات باستمرار ضمن تعزيز العلاقات الثنائية على مختلف المستويات.