غرامة لفيسبوك لانتهاكها قانون حماية البيانات

مفوضة تنظيم المعلومات في بريطانيا تحقق في كيفية حصول شركة كمبردج أناليتيكا للاستشارات على بيانات ملايين مستخدمي منصة التواصل بطريقة غير سليمة.


تقنيات حديثة تستخدم تحليلات البيانات لاستهداف الأفراد تعطي جماعات الحملات السياسية القدرة على الاتصال بالناخبين الأفراد.

لندن - قالت إليزابيث دنهام مفوضة تنظيم المعلومات في بريطانيا الأربعاء إنها تعتزم فرض غرامة على شركة فيسبوك بسبب انتهاكات لقانون حماية البيانات في الوقت الذي يحقق فيه مكتبها في كيفية حصول شركة كمبردج أناليتيكا للاستشارات على بيانات ملايين المستخدمين بطريقة غير سليمة.
وواجه مارك زوكربرج الرئيس التنفيذي لفيسبوك استجوابا من قبل مشرعين أميركيين ومشرعين من الاتحاد الأوروبي حول كيفية حصول كمبردج أناليتيكا على بيانات 87 مليونا من مستخدمي فيسبوك بطريقة غير سليمة من خلال باحث.
وقالت دنهام في إفادة عن مستجدات التحقيق الذي تجريه في استخدام تحليل البيانات من قبل حملات سياسية إنها تعتزم تغريم شركة فيسبوك 500 ألف جنيه استرليني (663850 ألف دولار)، وهو رقم صغير بالنسبة لشركة تبلغ قيمتها السوقية 590 مليار دولار، لكنه أقصى مبلغ يمكن فرضه.
وقالت دنهام إن فيسبوك انتهكت القانون لتقاعسها عن حماية بيانات المستخدمين ولأنها لم تكن واضحة بخصوص كيف تمكن آخرون من الاستفادة من البيانات على منصتها.
وأضافت في بيان "التقنيات الحديثة التي تستخدم تحليلات البيانات لاستهداف الأفراد تعطي جماعات الحملات (السياسية) القدرة على الاتصال بالناخبين الأفراد. لكن ذلك لا يجوز أن يكون على حساب الشفافية والنزاهة والامتثال للقانون".
وبوسع فيسبوك أن ترد على المفوضة قبل صدور قرار نهائي، وقالت إنها تراجع التقرير وسترد قريبا.
وقالت إيرين إيجان كبيرة مسؤولي الخصوصية في فيسبوك في بيان "كما قلنا من قبل، كان يتعين علينا عمل المزيد من أجل التحقيق في المزاعم بخصوص كمبردج أناليتيكا واتخاذ إجراء في عام 2015".
قالت شركة فيسبوك الثلاثاء إنها ستطلق برنامج مكافآت لرصد "إساءة استخدام البيانات" بهدف مكافأة من يبلغون عن أي إساءة لاستخدام البيانات من قبل مطوري التطبيقات.
جاء الإعلان بعد جلسات استماع في الكونغرس مثل فيها الرئيس التنفيذي لفيسبوك مارك زوكربرغ لتوضيح كيف تمكنت شركة كمبردج أناليتيكا للاستشارات السياسية من الحصول على بيانات نحو 87 مليون مستخدم لفيسبوك بشكل غير ملائم.
وهي المرة الاولى التي يمثل فيها الملياردير البالغ من العمر 33 عاما امام البرلمانيين الاميركيين الغاضبين جدا من موقع فيسبوك المتورط في قضايا أثارت جدلا واتخذت منحى خطيرا في منتصف مارس/آذار.
وسيمنح البرنامج مكافآت للأفراد الذين يقدمون أدلة تثبت وجود تطبيق على منصة فيسبوك يجمع وينقل بيانات المستخدمين إلى طرف ثالث بغرض البيع أو السرقة أو استخدامها في برامج خداعية أو للتأثير السياسي.

وأعلن مؤسس شركة فيسبوك، الثلاثاء تحمله المسؤولية الكاملة في استغلال شركة "كامبريدج أناليتيكا" لبيانات الملايين من مستخدمي الشبكة الاجتماعية في حملة الرئيس الأميركي، دونالد ترامب.
وقال زوكربيرغ "لم نلق نظرة واسعة كافية تجاه مسؤوليتنا، وكان هذا خطأ جسيما.. لقد كان خطأي، أنا آسف. أسست فيسبوك وأديره، وأنا مسؤول عما يحدث هنا".