لينوفو تقدم أول كمبيوتر في العالم بشاشة قابلة للطي

الشركة الصينية تعلن عن نموذج لجهاز ثوري يعد إضافة متميزة لتقنية الشاشات المرنة التي ستكون عنصرا رئيسيا في التكنولوجيا المستقبلية.


لينوفو تطلق الجهاز في العام المقبل


الشركة تتكتم على التفاصيل التقنية للكمبيوتر

بكين - أعلنت مجموعة لينوفو الصينية للتكنولوجيا عن تطوير أول كمبيوتر محمول في العالم بشاشة قابلة للطي. 
قالت الشركة العملاقة خلال مؤتمر "أكسليريت" للتقنية المقام في ولاية فلوريدا الاميركية إن جهازها الثوري الجديد "ليس هاتفا أو جهازا لوحيا أو هجينا مألوفا، بل كمبيوتر محمول كامل بشاشة قابلة للطي".
وقدمت أول نموذج لكمبيوتر بشاشة قابلة للثني، يقع ضمن عائلة "ثنك باد إكس 1"، ولم تطلق عليه اسما حتى الآن. 
ولم تعط الشركة أية تفاصيل تقنية عن جهازها القادم سوى أنه سيعمل بمعالج إنتل، وشاشته من نوع "أوليد" وبقياس 13.3 بوصة وأنتجتها الشركة بالتعاون مع إل جي الكورية الجنوبية، وتعمل بتقنية هاتف "غالاكسي فولد" من سامسونغ القابل للطي.

ووفقا للمواقع التقنية فإن شركة لينوفو طورت المفصل الذي يثني الشاشة، واهتمت بالمسائل التي ترتبط بالحماية ومتانة الشاشة، وراعت أن يكون الجهاز خفيفا بالوزن بشكل كبيرن وأضافت قلما للكتابة على الشاشة.
وأوضحت الشركة أن الجهاز يدعم توصيل لوحة مفاتيح وماوس بتقنية بلوتوث اللاسلكية، ما يجعل بالامكان تحويله إلى كمبيوتر مكتبي، ويمتد عمر بطاريته ليوم كامل.
ويعد كمبيوتر لينوفو القادم إضافة جديدة لتقنية الشاشات القابلة للثني، والتي ستكون عنصرا أساسيا في تكنولوجيا المستقبل. 
ومن المتوقع إصدار اول كمبيوتر بشاشة مرنة في العام 2020.