مباراة الزمالك وجينيراسيون في أبطال إفريقيا للإعادة

بعد رفض بطل السنغال نقل مكان وموعد المباراة وتغيبه عن الحضور، كاف يقرر اعادة إياب دور الـ32 لمسابقة دوري الأبطال تاركا القرار للنادي المصري لتحديد مكان إقامتها.


كاف سيتحمل نفقات الطيران الدولي والإقامة المحلية لفريق جينيراسيون فوت وحكام المباراة


مرتضى منصور يلوح بالانسحاب من الدوري المصري في حال رفض تأجيل لقاء القمة مع الأهلي

القاهرة - أصدر الاتحاد الإفريقي لكرة القدم ("كاف") الثلاثاء قرارا باعادة مباراة الزمالك وجينيراسيون بطل السنغال في إياب دور الـ32 لمسابقة دوري الأبطال، تاركا القرار للنادي المصري لتحديد مكان اقامة المباراة.

وأعلن كاف في بيان رسمي انه "عقب اجتماع لجنة مسابقات الأندية ونظام تراخيص الأندية بمقر الـ كاف بالقاهرة مساء الثلاثاء، تقرر إعادة مباراة الزمالك (مصر) وجينيراسيون فوت (السنغال) وذلك في الثامنة مساء الخميس 24 تشرين الأول/أكتوبر بالقاهرة".

ومنح الزمالك حرية تحديد ملعب المباراة بحد أقصى يوم السبت 12 تشرين الأول/أكتوبر.

واعلن كاف انه سيتحمل نفقات الطيران الدولي والإقامة المحلية لفريق جينيراسيون فوت وحكام المباراة.

وكانت المباراة مقررة مساء 28 أيلول/سبتمبر على ملعب بتروسبورت في العاصمة المصرية من دون جمهور بطلب من السلطات الأمنية المصرية. لكن التقارير الصحافية المحلية تشير الى أن الزمالك أراد حضور مشجعيه، وهو ما وافقت عليه السلطات ولكن بشرط نقل المباراة من القاهرة الى ملعب برج العرب في الاسكندرية، وبحضور خمسة آلاف مشجع فقط.

ورفض جينيراسيون الذي فاز ذهابا على أرضه 2-1 ما جعله أمام فرصة أن يكون أول فريق من بلاده يبلغ دور المجموعات في المسابقة القارية الأم منذ 2004، قرار نقل مكان وموعد المباراة وتغيب عن الحضور، ما دفع الحكم المالي محمدو كيتا الى اطلاق صافرته عقب انتهاء مهلة العشرين دقيقة من موعد انطلاق المباراة في الثامنة مساء.

وكشف الفريق السنغالي في بيان بلسان المتحدث باسمه تالا فال: "كان من المقرر أن نخوض حصة تدريبية الجمعة قبل 24 ساعة من المباراة كما يرد في نصوص الاتحاد الإفريقي لكرة القدم (كاف)".

وتابع "بشكل مفاجئ، تلقينا... رسالة من الكاف بتاريخ الجمعة 27 أيلول/سبتمبر تبلغنا بإرجاء المباراة الى الأحد 29 أيلول/سبتمبر".

وأضاف "كيف يمكن في 24 ساعة إرجاء مباراة؟ من المستحيل بالنسبة إلينا أن نتمكن من خوض هذه المباراة في الاسكندرية"، محذرا من أن الفريق يحتفظ بحقوقه "واذا كان ثمة حاجة الى ذلك، سنمضي حتى النهاية لطلب أن يكون كل شيء محترما للقوانين".

ثم أصدر بطل السنغال بيانا رسميا عقب تغيبه عن المباراة، جاء فيه "نحن على وشك العودة إلى دكار دون خوض مباراة الزمالك بسبب تغيير ملعب المباراة إلى الإسكندرية التي تبعد 220 كيلومترا عن القاهرة، بناء على طلب الزمالك الذي أرسل خطابا إلى الاتحاد الإفريقي ووافق عليه (الأخير). وبدوره أرسل كاف إلينا خطابا بهذا المعنى يوم الجمعة الساعة الواحدة والنصف ظهرا بتوقيت القاهرة".

منصور يطالب بارجاء المواجهة مع الأهلي

وبعث الاتحاد الإفريقي رسالة الى اتحاد الكرة المصري موقعة من أمينه العام المغربي معاذ حجي، قال فيها "عقب التطورات التي وصلتنا بخصوص مباراة الزمالك وجينيراسيون فوت، يدرس (كاف) الموقف بعدما أدرك أن مباريات محلية في الدوري المصري أقيمت بالقاهرة".

وأشار الاتحاد القاري إلى أن مباريات الدوري المصري التي جمعت انبي بطلائع الجيش في ملعب بتروسبورت، نادي اف سي مصر بأسوان في ستاد الكلية الحربية، المقاولون بسموحة في استاد المقاولون، أقيمت يومي 26 و28 أيلول/سبتمبر في القاهرة، فيما نقلت مباراة الزمالك وجينيراسيون من العاصمة الى الإسكندرية.

وختم أن القرار النهائي بشأن المباراة سوف يتم اتخاذه بعد اجتماع اللجان المسؤولة في الاتحاد الإفريقي التي اتخذت الثلاثاء قرار اعادة المباراة.

وعقب التسريبات التي خرجت من مقر "كاف" بصدور قرار تأجيل المباراة مساء الثلاثاء، أعلن رئيس الزمالك مرتضى منصور عن أنه يفضل مواجهة جينيراسيون في استاد القاهرة الدولي.

وأشار منصور في تصريحات نشرها الموقع الرسمي للنادي إلى أنه يطالب بتأجيل مباراة قمة الدوري المحلي أمام الأهلي والمقرر اقامتها في 19 تشرين الاول/أكتوبر، إلى ما بعد المباراة القارية.

وأضاف "من الصعب أن يكون تركيز اللاعبين على مباراتين مثل جينيراسيون والأهلي، ولن نلعب المباراة حتى لو وصل بنا الأمر للانسحاب من الدوري".