First Published: 2016-12-29

سكتة دماغية تهزم أسطورة هوليوود ديبي رينولدز

 

الممثلة الراحلة ترشحت في السابق للأوسكار عن فيلم 'ذي أنسينكابل مولي براون'، وشقت طريقها إلى قلوب الملايين بأدائها في 'الغناء تحت المطر'.

 

ميدل ايست أونلاين

ترفع شعار الامل المتجدد

واشنطن - توفيت أسطورة هوليوود ديبي رينولدز التي شقت طريقها إلى قلوب ملايين من معجبيها في مختلف أنحاء العالم بأدائها في أفلام موسيقية مثل "سينجين إن ذا رين" أي "الغناء تحت المطر".

وقال تود فيشر ابن الفنانة الراحلة إنها توفيت الأربعاء بعد ساعات من نقلها إلى مستشفى في لوس أنجليس بعد إصابتها بسكتة دماغية.

وجاء رحيل رينولدز بعد يوم من وفاة ابنتها الممثلة كاري فيشر إثر إصابتها بأزمة قلبية.

صعدت رينولدز إلى النجومية في فيلم "سينغين إن ذا رين" وظهرت في عشرات الأفلام.

ولعبت أدوار البطولة أمام فنانين مثل جين كيلي وفرانك سيناترا وتوني كيرتس وفريد أستير. رشحت الراحلة لجائزة الأوسكار عن الفيلم الموسيقي "ذي أنسينكابل مولي براون" عام 1964.

وفي أوج نجوميتها واجهت رينولدز فضيحة عندما دخل زوجها المغني إيدي فيشر في علاقة عاطفية مع الممثلة إليزابيث تيلور. ووقع الطلاق بين ديبي وفيشر عام 1959 وتزوج هو من إليزابيث.

حصلت إليزابيث بعد ذلك على الطلاق من فيشر وتحسنت العلاقات بينها وبين ديبي بعد ذلك بسنوات وظهرتا معا في الفيلم التلفزيوني "ذيس أولد برودز" الذي كتبته كاري فيشر عام 2001.

في مقابلة عام 2010 مع مجلة "ريدج مانثلي" تحدثت رينولدز عن فلسفتها في الحياة.

وقالت "أتبع دائما خطة خمسية... أعيش اليوم وأقرر أنني لن أشعر بالانزعاج لمدة خمس سنوات."

ومضت قائلة "أتخيل دائما نفقا طويلا وفي نهاية النفق هناك ضوء. أعلم أنني أستطيع الوصول إلى هذا الضوء وسيستغرقني الوصول إليه خمس سنوات. الآن... عبرت أنفاقا كثيرة لذا أواصل المحاولة فحسب. لا أيأس أبد".

 

العراق يواجه استماتة الأجانب في معارك الموصل

ترحيل جبريل الرجوب من مطار القاهرة بقرار أمني

المغرب يضع بوليساريو مباشرة تحت ضغوط الانسحاب المماثل

الدولة الاسلامية خسفت عراقيين تحت الأرض في مقبرة جماعية

إسقاط عضوية السادات بتهمة الإساءة للبرلمان المصري

رسائل تلاميذ الموصل.. أعمار نحيلة في أجساد مفخخة

البنتاغون يرسم الخطوط العريضة لخطة هزيمة الدولة الإسلامية

السعودية تخطط لمراجعة دعم أسعار الوقود المحلية

تنظيم الدولة الإسلامية يتبنى هجوم قسنطينة

أوروبا تبحث كبح الهجرة بإقامة مخيمات للمهاجرين في ليبيا

القوات العراقية تسيطر على آخر جسر يربط شرق الموصل بغربها

أسعار النفط تتعافى تدريجيا مع التزام المنتجين بتقليص الإمدادات

مناطق السنة في العراق تحتكم لقوانين الميليشيات

ملامح انفراج في الأزمة الليبية مع زيارة السراج لموسكو

تعهدات ضمنية بعدم اعتقال أبوتريكة في حال عاد لمصر

بوتفليقة يتقلب بين الصحة والمرض


 
>>